السودان

إرتيريا: الرئيس السوداني المعزول عمر البشير حاول اغتيال حسني مبارك

اتهمت إريتريا الرئيس السوداني المعزول عمر البشير بأنه حاول اغتيال الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك، قبل نحو عقدين من الزمن. وقالت الوزارة، في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، إن البشير حاول اغتيال مبارك، وإنه اتبع «سياسة إقليمية متهورة بثت الفتنة في المنطقة، وتسببت في أضرار بالغة بالسودان ووحدته». ووجهت إريتريا، في بيانها، جملة من الاتهامات للبشير، وقالت إن «النظام المخلوع في السودان سعى إلى تثبيت نظام فاسد، عمل على إيواء الإرهابيين من القاعدة والتنظيمات الإرهابية الأخرى، وتورط في محاولة اغتيال الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك في أديس أبابا (أثناء قمة منظمة الوحدة الإفريقية عام 1995)، فضلاً عن دعمه مسلحي حركة (الجهاد الإريتري) الذين تم تدريبهم في أفغانستان، والحركات الإرهابية الأخرى ضد ليبيا وتشاد ومصر». كما اتهمت الرئيس المعزول من قِبل الجيش بأنه «ساهم في إدامة المشاكل في دارفور وكردفان، والنيل الأزرق، والشرق، وغيرها من المناطق وإدارتها على نطاق صغير، ودفع جنوب السودان إلى اختيار الانفصال وخلق حالة من التوتر المتكرر»، بحسب تعبير البيان.

رئيس المجلس الانتقالي السوداني: المجلس هو الضامن في الفترة الانتقالية

صرح نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني الفريق أول محمد حمدان دقلو، (حميدتي)، اليوم الأربعاء، بأن المجلس العسكري في السودان لا يسعى للحكم وهو الضامن في الفترة الانتقالية في ظل غياب الحكومة. ودافع حميدتي عن أداء قوات الدعم السريع التي يترأسها، بعد أن حملتها تقارير عديدة مسؤولية قتل وجرح المئات خلال فض اعتصام القيادة العامة، مؤكدا أن السودان لن ينزلق إلى الفوضى.

Majnoun Leila
loading