الشوف

جنبلاط يغرّد عن كذبة التغيير والاصلاح

غرّد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط عبر تويتر فقال:"كأن التاريخ يعيد نفسه ولو بوجوه مختلفة .في دير القمر عام ١٩٥٢ كان المهرجان الشهير لجبهة الانقاذ الوطني والذي انبثقت منه لاحقا الجبهة الاشتراكية الوطنية التي اسقطت عهد الفساد ايام بشاره الخوري .لا بد للائحة المصالحة والشرفاء في الوطن من ان يخلصونا من كذبة الاصلاح والتغيير".وخلال زيارة قام لقرى وبلدات المناصف والودايا والجاهلية كانت محطتها في ملعب بلدة كفرحيم، شدد جنبلاط على التصويت بكثافة للائحة المصالحة في الجبل والمصالحة بين شجعان، وبأن أصواتهم الحاقدة لن تشوّه هذه المصالحة.

جنبلاط يغمز من قناة باسيل: السلطة الفعلية تجول وتنبش القبور وتعد باصلاح لن يحصل وتغيير مستحيل

قام اليوم، رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط بجولة انتخابية على عدد من قرى وبلدات الشوف الاعلى واستهلها من بلدة عماطور حيث اقيم له استقبال شعبي في دار البلدة.

عيد لـKataeb.org: سأعمل على تحقيق اللامركزية الإدارية في الشوف... ولا أستبعد مفاجآت انتخابية

أشار مرشح حزب الكتائب عن المقعد الماروني في دائرة الشوف – عاليه المحامي جوزف عيد الى ان وضع لائحة "القرار الحر" التي تضّم الكتائب والاحرار وهيئة المحاربين القدامى في الجيش والمستقلين في تحسّن مستمر يوماً بعد يوم، إن على صعيد الماكينة الانتخابية وحظوظ المرشحين وتكثيف الزيارات الى الناخبين للاستماع الى برنامجنا الانتخابي، بحيث شعرنا برغبة الناس بالتغييّر بعد خذلهم لسنوات عدة. ولفت عيد في حديث لـkataeb.org الى ان حزب الكتائب يعطي المعركة الانتخابية في الشوف أهمية كبرى خصوصاً انها المرة الأولى التي يرّشح فيها كتائبياً في المنطقة، وهنالك حظوظ بالفوز من خلال الخرق بمقعدين، خصوصاً اننا نلاقي تجاوباً من قبل الأهالي خلال جولاتنا في البلدات الشوفية التي عانت من التهجير ولم يحقق لها احد أي تقدّم في هذا الاطار.

loading