العماد جوزيف عون

قائد الجيش: في عيد جيشنا نؤكد أننا سنظل حماة للبنان في وجه العدو الإسرائيلي والخطر الإرهابي

لمناسبة عيد الجيش الثالث والسبعين وجّه قائد الجيش العماد جوزاف عون قال فيها: "ثلاثة وسبعون عاماً والجيش يسطّر صفحات مشرقة في تاريخ الوطن، حافلة بدلالاتها القوية ومعانيها العميقة. وإذا كان الأول من آب هو اليوم الذي نحتفل فيه بمناسبة عيد الجيش، بحيث تجتمع قلوب اللبنانيين قاطبةً على التقدير المتجدد والثقة العالية بالمؤسسة العسكرية، فإنّ كل يوم من أيام العسكريين هو مناسبة للالتزام الوطني الصادق والتضحية بلا حساب، حفاظاً على أمن المواطنين وسلامتهم. واضاف: لقد حملت السنوات الماضية العديد من التغيّرات والأحداث والمحطات، لكنّ حقيقة لامعة برزت فلم ينل منها تعاقب الأيام ولا خطورة التحديات، هي حقيقة أنّ لبنان، ذلك الوطن الاستثنائي بكل ما للكلمة من معنى، ينهض بعد كلّ محنة، ويتجاوز كل تجربة يخوضها، فيخرج أقوى وأصلب، ويمضي أبناؤه أكثر ثقةً وإيماناً بوطنهم.

دريان للعماد عون: الجيش وقيادته موضع ثقة

استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، في دار الفتوى، قائد الجيش العماد جوزف عون، في حضور بسام عفيفي. وتم تداول الأوضاع العامة في البلاد. وأثنى المفتي دريان خلال اللقاء على "دور الجيش ومناقبيته وقيادته الحكيمة في حفظ أمن البلاد من أي عدوان إسرائيلي". وأكد أن "الجيش وقيادته محل تقدير كل اللبنانيين واحترامهم، وهو موضع ثقة جميع المواطنين ومحبتهم وأملهم جميعا في بسط سيطرته على جميع الأراضي اللبنانية، وهو ضمان أمن لبنان وسلامته واستقراره".

loading