العملات

الذهب ينزل لأدنى مستوى في 5 أشهر ونصف مع صعود الدولار

هبط الذهب إلى أدنى مستوياته منذ أواخر أيار مع صعود الدولار إلى أعلى مستوى في أكثر من 13 عاما ونصف العام وسط توقعات برفع أسعار الفائدة الأميركية الشهر القادم وزيادة الإنفاق المالي من قبل إدارة الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بعد توليه المنصب. وتتجه العملة الأميركية لتسجيل أفضل أداء على مدى أسبوعين أمام الين منذ عام 1988 بعدما بلغت أعلى مستوى لها منذ أوائل 2003 أمام سلة من العملات مع فوز ترامب بالرئاسة والذي أذكى التكهنات بمزيد من الإنفاق على البنية التحتية وخفض الضرائب لتحفيز الاقتصاد الأميركي. وأثر ذلك سلبا على الذهب المقوم بالدولار مما أدى إلى هبوطه إلى أدنى مستوى منذ الثلاثين من أيار عند 1203.52 دولار للأوقية. وانخفض الذهب 0.6 بالمئة في المعاملات الفورية إلى 1208.71 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 2006 بتوقيت جرينتش وتراجع المعدن الأصفر في العقود الأميركية الآجلة تسليم كانون الأول 0.7 بالمئة في التسوية إلى 1208.70 دولار للأوقية بعدما هبط إلى أدنى مستوى منذ منتصف شباط البالغ 1201.30 دولار للأوقية.

مديرة صندوق النقد: تعويم الجنيه المصري "خطوة محل ترحيب"

قالت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد إن تعويم الجنيه المصري "خطوة محل ترحيب" تظهر جدية الحكومة في التصدي للمشكلات الاقتصادية التي تواجهها البلاد. وحرر البنك المركزي المصري سعر صرف الجنيه يوم الخميس ليخفض قيمته بنسبة 32.3 بالمئة إلى سعر استرشادي مبدئي عند 13 جنيها للدولار بعد اضطرابات وضغوط متنامية لإصلاح الاقتصاد مقارنة مع ربط العملة عند نحو 8.8 جنيه للدولار منذ آذار الماضي. وقالت لاجارد لرويترز على هامش مؤتمر اقتصادي لصندوق النقد الدولي في واشنطن "هذه خطوة محل ترحيب في ضوء الظروف الاقتصادية." وأضافت "الطريقة التي يجري التعامل بها مع الأمر محل ترحيب وهو قرار يوضح نضج السلطات المصرية وتدارسها للمسألة بعناية" بما يصب في صالح الاقتصاد المصري والعملة المصرية.

loading