الفاتيكان

سعيد إلى الفاتيكان حاملاً قضية القدس...

قضية القدس سيطرحها رئيس «لقاء سيدة الجبل» الدكتور فارس سعيد في لقاءاته في الفاتيكان، التي يسافر اليها اليوم لإجراء محادثات مع المسؤولين فيها، ومع رئيس منظمة «سانت إيجيديو»، المعنية بالحوار الاسلامي ـ المسيحي، وبالسلام في العالم. وقال سعيد لـ«الجمهورية»: «سنبحث خلال زيارتنا التي تستمر يومين في موضوع القدس خصوصاً، حيث سنؤكّد اعتراضنا على قرار الادارة الاميركية بجَعلها عاصمة لإسرائيل من خارج اطار عملية السلام الشامل، وفي الوقت نفسه سندعم قرار السلطة الوطنية الفلسطينية، وسنُبدي إصرارنا على ان تكون القدس مدينة مفتوحة امام جميع المؤمنين، مسيحيين ومسلمين، ورفع القيود عن زيارتها. وكما أكّد وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي في الأمس بأنّ «زيارة السجين لا تعني التطبيع مع السَجّان».

Advertise

هل يزور الراعي فرنسا؟

أكّدت مصادر بكركي لـ«الجمهورية» أنّ «البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي يتابع من الفاتيكان مجرَيات الأزمة اللبنانية، وهو على تنسيق مع الجميع». وأشارت إلى أنّ «الراعي لن يتوجّه الى باريس للقاء الرئيس الفرنسي قبل عودته الى لبنان، لكن لا شيء يَمنع حصولَ مِثل هذه الزيارة قريباً، خصوصاً أنّ التواصل بين بكركي وفرنسا مستمرّ ولم ينقطع يوماً».

loading