القضاء

ولعت بين البلدية والمحافظ...بلدية طرابلس لنهرا: اعتذر علناً!

عقد مجلس بلدية طرابلس اجتماعا في القصر البلدي، على اثر طلب محافظ الشمال رمزي نهرا من رئيس البلدية احمد قمر الدين الحضور للاستماع إلى أقوال عن مخالفات وإهدار اموال في مسلخ طرابلس. وأعلن أعضاء البلدية تضامنهم مع قمر الدين، ومعتبرين ان "ما حصل اساءة إلى طرابلس بشخص رئيس بلديتها، واصدروا بيانا شجب ما اعتبروه "إساءة طاولت طرابلس بشخص رئيس بلديتها ورئيس اتحاد بلديات الفيحاء من محافظ الشمال.ورأى المجتمعون أن "القانون يمنع ما قام به محافظ الشمال من إستدعاء رئيس بلدية طرابلس من دون تكليف رسمي من وزير الداخلية بحسب الأصول المرعية الإجراء"، مطالبين "المحافظ بالإعتذار العلني من أهالي طرابلس ورئيس بلديتها".

120 مسؤولا إيرانيا يحملون جنسيتين... وإبلاغ الجهات القضائية

قال رئيس لجنة التحقيقات في ملف المسؤولين ذوي الجنسيتين بإيران، إن 120 من المسؤولين الإيرانيين يمتلكون جنسيتين. وأكد جواد كريمي، رئيس لجنة التحقيقات أنه سيتم إبلاغ الجهات القضائية المعنية بذلك بشكل غير علني، حسب وكالة مهر للأنباء. وأضاف كريمي أن التحقيقات التي تقوم بها لجنة خاصة توصلت إلى أن 120 من المسؤولين الإيرانيين يحملون جنسيتين. وأكد كريمي أن هذه اللجنة التي يترأسها "سوف تبلغ النيابة العامة بهذه النتائج وذلك بشكل سري وغير علني". وتابع كريمي قدوسي "من المحتمل أن تتم قراءة نتائج التحقيقات في جلسة مجلس الشورى الإسلامي هذا الأسبوع". وأكد أنه لصياغة هذا التقرير وفق الإطار الذي شكلته لجنة التحقيقات "كان يتوجب علينا أولا الذهاب إلى مؤسسات وإدارات معينة كوزارة الأمن والخارجية والنيابة العامة لأننا كنا نتوقع أن تكون هذه الوزارات والمؤسسات على اطلاع بهذه النتائج بناء على مسؤولياتها ووظائفها".

loading