القمر العملاق

هل نهاية العالم قريبة؟

من المتوقع أن يضيء القمر الدموي المذهل سماء شهر تموز المقبل لتكون بذلك نهاية العالم، وفقا لمروجي نظرية نهاية العالم. وقد عاد زعماء نهاية العالم، الذين توقعوا نهاية العالم مراراً وتكراراً بشكل خاطئ، إلى الواجهة قبل خسوف القمر في 27 تموز. وسوف يستمر أطول كسوف قمري في القرن الحادي والعشرين حوالى ساعتين ويتميز بقمر دموي حيث سيظهر القمر بلون أحمر. وبينما يستمتع مراقبو النجوم بالظاهرة المذهلة، سيستعد المؤمنون بنهاية العالم لهذه الكارثة. ويُصّر خطباء نهاية العالم على أن هناك نوعًا من الأحداث المأساوية التي قد تضرب الأرض وربما قد تمحيها.

loading