القمر العملاق

2.8 مليار شخص بإمكانهم رؤيته... أين سيظهر قمر الذئب الدموي؟

ساعات قليلة تفصل هواة متابعة حركة النجوم والأفلاك في الولايات المتحدة وأووبا عن ظاهرة فريدة، خسوف كلي للقمر، لكن شريطة أن تكون السماء صافية. فمن لوس أنجليس إلى نيويورك، سيولي مراقبو النجوم وجوهم قبل السماء، ترقبا للخسوف الذي يعرف باسم قمر الذئب الدموي العملاق، المتوقع ظهوره في الساعة 04:41 صباح الاثنين بتوقيت غرينتش. وسيمكن رؤية الخسوف الكلي الذي يستمر ساعة من الأميركتين الشمالية والجنوبية وأوروبا وغرب وأفريقيا وأقصى شمال روسيا، حيث سيكون بمقدور 2.8 مليار شخص متابعته.

السماء على موعد مع ظواهر كونية ستحبس الأنفاس

سيشهد آخر يوم في شهر كانون الثاني الجاري ليلة تحبس الأنفاس، حيث سنكون على موعد مع ثلاث ظواهر كونية، وفق ما ذكره موقع "فوربس". ويترقب علماء الفلك ، أواخر هذا الشهر، ثلاث ظواهر هي القمر العملاق والقمر الأزرق والكسوف الكلي للقمر. وشهدت ليلة رأس السنة ظهور "القمر العملاق"، الذي أطلقت عليه أيضا ناسا اسم "القمر الذئب"، وذلك بعدما ظهر بشكل واضح، على اعتبار أنه يبلغ أقرب نقطة له من الأرض. وكانت ناسا قالت آنذاك إن القمر العملاق سيعاود الظهور مرة أخرى نهاية هذا الشهر. كما ستتميز ليلة 31 كانون الثاني، بظاهرة نادرة، وهي أول كسوف كلي للقمر الأزرق منذ 150 عاما. ووصفت ناسا الظاهرة بـ"القمر الأزرق الدموي العظيم". وسيشهد يوم 31 من شهر آذار المقبل هو الآخر ظهور القمر الأزرق.

Time line Adv
loading