الكنيسة

محفوض للاسد: كفّ شرّك عنا

بشار الاسد تتملكه عقدة لبنان وهو يسعى للعودة اليه ولا يترك فرصة الا ويستغلها في هذا المجال فهو تارة يرسل متفجرات بواسطة عملائه وأحدهم يقبع في السجن بعد اكتشاف جريمته من قبل الشهيد وسام الحسن وتارة أخرى يسمي مرشحين للإنتخابات النيابية ويفرضهم كي يكونوا في عداد لوائح محسوبة عليه وها هو اليوم بشار الأسد يتدخل في شؤون الكنيسة الأرثوذكسية من خلال معلومات عن أن الاسد يسعى مع الروس لمنع المحاولات لفصل كنيسة أنطاكية في لبنان وسوريا من خلال منح المطرانية اللبنانية استقلاليتها وهذا الخبر نشرته وسائل الإعلام الروسية سبق وقلنا لبشار الأسد حل عن لبنان وبعدما صلت أخبار ع بيروت إنك عم تتدخل بموضوع الأرثوذكس بلبنان وأنك عم تتشكى عليهم عند الروس الظاهر يا سيد أسد المطران الياس عودة عاملّك عقدة الله يشفيك بس كمان بنصحك ما بقا تفكّر كيف بدك تخرّب بلبنان وتلعب ع وتر الطوائف والمذاهب كف شرك عنا

بطريركية موسكو تعلن بطلان وثيقة استقلال الكنيسة الأوكرانية

أعلنت بطريركية موسكو أن وثيقة استقلال الكنيسة الأوكرانية التي وقع عليها اليوم بطريرك القسطنطينية برثلماوس باطلة، محذرة من أن شقاق الكنيسة الأرثوذكسية قد يطول بذلك لقرون. وفي تعليقه على خطوة برثلماوس، أشار رئيس المكتب الإعلامي لدى بطريركية موسكو فلاديمير ليغويدا، إلى أن "هم المسيحيين الأرثوذكس الأساسي هذه الأيام مصبوب عيد الميلاد المجيد، وليس على ورقة أخرجت من مطامع سياسية وشخصية لا حدود لها". وأضاف أن هذه الوثيقة صدرت "انتهاكا لكل القوانين الكنسية وهي بالتالي لا تتمتع بأي قوة قانونية". بدوره، أكد القس ألكسندر فولكوف الناطق باسم بطريركية موسكو وسائر روسيا، أن البطريرك برثلماوس اليوم انسلخ بنفسه اليوم نهائيا عن الأرثوذكسية العالمية ووقع في الشقاق. من جهته، حذر رئيس قسم العلاقات الكنسية الخارجية في بطريركية موسكو المطران إيلاريون من خطر تكريس شقاق الأرثوذكسية، مشيرا إلى وجود تشابه بين ما يحدث اليوم، وانقسام المسيحية إلى كاثوليكية وأرثوذكسية عام 1054 المستمر حتى الآن. واعتبر إيلاريون أنه كان من الممكن إعادة الأوضاع إلى طبيعتها، لو توقف بطريرك القسطنطينية عن تصرفاته، لكن "محاولات رؤساء الكنائس المحلية والعقلاء لوقفه، قد باءت بالفشل حتى الآن على ما يبدو". أما الكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية التابعة لبطريركية موسكو، فاعتبرت تدوين برثلماوس اسم الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو في نص وثيقة استقلال ما يسمى بـ"الكنيسة الأرثوذكسية في أوكرانيا"، دليل على أن بطريرك القسطنطينية "يعيش في واقع مواز، ويصعب عليه فهم حقيقة أن الدول الأوروبية تعتمد على الفصل الواضح في الصلاحيات بين الدولة والكنيسة".

ديما صادق لرولا الطبش: لا أزال لا أصدّق أن في بلدي من اعتذر من الله علنًا لأنه دخل كنيسة

لا تزال خطوة النائبة رولا الطبش بدخولها الكنيسة وتقدّمها من المناولة تثير ردود فعل.الاعلامية ديما صادق توجّهت الى الطبش بالقول عبر تويتر:"بعد الى النائبة رولا الطبش...كنت أهُمّ للتضامن معك ولكن هل اعتذرتِ من الله لانك دخلتِ أحد بيوته؟ هل عندك ادنى إدراك عمّا تسببت به من إهانة للمواطنين الذين يعتنقون الديانة المسيحية عندما يسمعون نائبة تمثلّهم تعتذر من الله لأنها دخلت مكانًا مقدّسًا بالنسبة لهم؟". وأضافت: "لا أزال لا أصدّق أن في بلدي من اعتذر من الله علنًا لأنه دخل كنيسة".

loading