اللاجئون السوريون

ما هو التطور الابرز الذي طرأ على ملف النزوح؟

قالت مصادر تابعت اجواء اللقاءات اللبنانية ـ الروسية لـ«الجمهورية» ان «التطور الابرز الذي طرأ على ملف النزوح هو قوة الدفع الدولية التي أعطيت في قمة هلسنكي وحملها معه موفد بوتين الى لبنان، معطوفة على ضمان دولي لم يكن متوافراً في السابق وهذا ما يشجع النازحين اكثر على العودة. فالروسي وخلفه الأميركي سيكون مسؤولا عن هذه العودة وهو موجود على الارض». وكشفت ان الجانب الروسي «اعلن صراحة بأنه مسؤول عن كل نازح يعبر الحدود بالتنسيق مع الجهات المعنية، اما الإجراءات فلن تخرج عن النطاق المتبع منذ مدة من الامن العام اللبناني».

الخطة الروسية: 76 نقطة سكنية في سوريا والاولوية لنازحي لبنان

قالت مصادر سياسية وديبلوماسية مطلعة على خلفيات التحرك الروسي في شأن إعادة النازحين السوريين في الأردن ولبنان إلى بلادهم، إنه يفترض النظر إلى هذه الخطوة على أنها تأتي في إطار اتفاق أميركي- روسي أوسع، يستند إلى بداية إيجاد الحلول للحرب السورية وتداعياتها الإقليمية والدولية. وأوضحت المصادر لـ «الحياة» أن الوفد الروسي الذي سيزور بيروت اليوم الخميس ويلتقي رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري، يقوم بجولة على عدد من دول المنطقة التي تؤوي نازحين سوريين ليحط في سورية، من أجل إطلاع هذه الدول على الخطة التي وضعتها وزارة الدفاع الروسية بالاشتراك مع وزارة الخارجية، لإعادة هؤلاء النازحين والتحضير لآليات التنسيق، من أجل تنفيذها والاستماع إلى ما لديها من ملاحظات في شأن خطواتها العملية. وذكرت أن جولة الوفد الروسي ليست منفصلة عن الجولة التي يقوم بها وزير الخاجية الروسي سيرغي لافروف التي شملت عدداً من الدول الأوروبية وإسرائيل، والتي تتناول إضافة إلى ملف إعادة النازحين الشق السياسي والأمني والاقتصادي والإعماري من المرحلة المقبلة في سورية.

loading