المطران بولس مطر

هل منع الحزب الاشتراكي سيزار ابي خليل من دخول دار بلدة الرملية؟

بناء على ما تم تداوله على صفحات التواصل الإجتماعي من منع وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال سيزار ابي خليل من دخول دار بلدة الرملية، أوضح الحزب الديمقراطي اللبناني - وحدة الرملية، أن الخبر عار عن الصحة. ولفت بيان الحزب الديمقراطي اللبناني الى ان أبي خليل زار صباحاً بلدة الرملية وحضر قداساً بحضور المطران بولس مطر وغادر مباشرة بعد القداس حيث لم يكن من المقرر زيارته لدار البلدة، وأشار البيان الى انه "لو كانت زيارة دار البلدة ضمن برنامجه لدخل الدار شاء من شاء وابى من ابى".

المطران مطر: كما تستدين الدولة لتأمين الكهرباء فلتستدن لتحلّ أزمة الأساتذة!

تأسف المطران بولس مطر على استمرار المشكلة التربوية واصفاً اياها "بالمعاناة"، مطالباً في الوقت نفسه الدولة على حل المشكلة التي افتعلتها. وقال المطران مطر عبر اذاعة لصوت لبنان 100,5، "لا نزال في المعاناة التربوية نفسها، فالدولة اقرت زيادة تقارب الف دولار على كل ولد وتركت التغطية على الاهل، و هذه قلة مسؤولية منها، من هنا على الدولة ان تحل هذه المشكلة". وتابع: "كما تستدين من اجل تأمين الكهرباء يمكنها ان تستدين من اجل المعلمين". واوضح ان هناك "600 الف تلميذ في المدارس الخاصة، ومن بينهم 500 الف تلميذ غير قادرين على دفع الزيادة، من هنا نطالب الدولة بدفع الدرجات الست، ونحن من جهتنا نؤمن السلسلة".

loading