المفتي عبد اللطيف دريان

دريان: ما حصل في السعودية استفزاز لمشاعر كل العرب والمسلمين

وصف مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في بيان "التفجيرات التي حصلت في المملكة العربية السعودية وخصوصا في جوار الحرم النبوي الشريف، بالعدوان الإجرامي بحق كل المسلمين في العالم، وهو استفزاز لمشاعر كل العرب والمسلمين". وقال: "ان من يقوم بهذه الاعمال الارهابية التفجيرية لا دين له ولا ذمة ولا اخلاق، فالتعرض للمقدسات الاسلامية هو استهداف للأمة العربية والإسلامية، وما حصل من تفجيرات في المملكة هو ضد السياسة الحكيمة التي تنتهجها السعودية في مواجهتها للارهاب المعولم الشرس والتصدي للأفكار الهدامة باسم الدين السمح، وهي محاولات للاساءة لمعاني هذا الدين الحنيف وتعاليمه السامية".

دريان يحذر: الآتي أعظم

أكد مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، خلال حفل تكريمي اقامه للائمة وخطباء المساجد في بيروت، "ان دار الفتوى هي مرجعية العلماء في توجيه الناس إلى مفاهيم الدين السمح الذي لا يعرف العصبية والمذهبية والطائفية، مشددا على "ان العلماء هم القدوة في مجال العلم والتوجيه والإرشاد وفي مجال التربية والأخلاق ونشر الثقافة الإسلامية"، معتبرا "ان ما يجري اليوم في لبنان من اختلافات هي خلافات سياسية وليست دينية طائفية أو مذهبية فالعصبية ليست من الدين".

Advertise
loading