المكسيك

مأساة في غواتيمالا...

قتل 15 شخصا وجرح 30 آخرين، اليوم الخميس 25 كانون الثاني، إثر سقوط حافلة ركاب في غواتيمالا، وجاء ذلك وفقا لما ذكرته بوابة برنسا ليبر. ووفقا لبيانات أولية، وقعت المأساة في مقاطعة هويتينا نغو عندما حاول سائق عبور أماكن ضحله على ضفاف نهر بعد هطول أمطار غزيرة، لكن تدفق المياه كان قويا لدرجة أنه جر الحافلة التي سقطت في واد عمقه 40 مترا. يذكر أن حوادث الطرق تحصد أرواح العشرات، منها ما وقع في تركيا السبت الماضي، إذ قتل 11 شخصا وصيب 46 على الأقل، في حادثة تصادم حافلة مدرسية. ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن أوزدمير كاكاكاك، حاكم مقاطعة "أسكي شهير" بوسط تركيا، قوله إن الحافلة التي تقل الطلاب اصطدمت بالأشجار على جانب الطريق السريع. وأضاف أن جميع المصابين نقلوا إلى ثلاثة مستشفيات مختلفة، مشيرا إلى أنه تم فتح تحقيق في الحادثة، وتم اعتقال السائق ومساعده.

جريمة على الطريقة الداعشيّة في المكسيك!

عثرت السلطات في ولاية "فيراكروز" بجنوب شرقي المكسيك، أمس الجمعة، على رؤوس 5 رجال على مقدمة سيارة، وسط ارتفاع في أعمال العنف بالبلاد.ووضعت الرؤوس المقطوعة على مقدمة سيارة رسمية لمجلس بلدية "تلاكوتالبان"، ومعها رسالة عليها الحروف الأولى لعصابة مخدرات مكسيكية.وبحسب وسائل إعلام محلية، اعتادت العصابات في المكسيك على الاستعراض الوحشي لما تقوم به من أعمال عنف.وعلق الحساب الرسمي للبلدية على موقع "تويتر" قائلًا: "نأسف بشكل شديد على الأحداث التي وقعت في بلدتنا الليلة الماضية."

loading