المكسيك

ايرل يقتل 40 شخصاً

لقي 40 شخصا على الاقل مصرعهم في ولايتي بويبلا (وسط) وفيراكروز (شرق) المكسيكيتين في انهيارات ارضية نجمت عن مرور العاصفة الاستوائية ايرل، قبل ساعات من مرور عاصفة جديدة على ساحل المكسيك على المحيط الهادئ. وقالت حكومة ولاية بويبلا في بيان ان "29 شخصا قضوا في انهيارات ارضية طمرت منازلهم. من جهته، اعلن حاكم ولاية فيراكروز مصرع احد عشر شخصا في ظروف مماثلة". ورافق مرور العاصفة الاستوائية هطول امطار غزيرة بلغ مستواها على سبيل المثال في بلدة هواشينانغو (200 كلم من العاصمة مكسيكو) في غضون 24 ساعة "ما يعادل مجموع حجم المتساقطات خلال شهر كامل". وقد ادت الى انهيار تلة في منطقة كسالتيبيك ما ادى الى مقتل 11 شخصا، كما اوضحت حكومة بويبلا.

واختفت العائلة بأكملها!

قُتل 11 شخصا من أسرة واحدة، بينهم قاصران، على أيدي مجهولين في منطقة جبلية من ولاية بويبلا، وسط المكسيك.وأوضح رئيس بلدية كوكسكاتلان فينشنتي لوبيز دي لا فيغا أن "من بين ال 11 شخصا 5 نساء و4 رجال وفتاتان، فيما نقلت قاصرتان إلى مستشفى بالمنطقة".واكدت حكومة الولاية هذه المعلومات. وتعرض القتلى للهجوم بينما كانوا داخل شقة. ويرجح ان تكون عصابة مجرمين ارتكبت الجريمة، وإما ان الامر يتعلق بخلافات عائلية.

loading
popup closePierre