الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

هل سيلتزم لبنان سياسة النأي بالنفس في قمة مكة؟

توافق رئيس الجمهورية ميشال عون مع رئيس الحكومة سعد الحريري على أن يرأس الأخير وفد لبنان إلى القمتين الاسلامية، والعربية الطارئة، اللتين دعا إليهما الملك سلمان بن عبد العزيز نهاية الشهر الجاري. الدعوة السعودية الى القمة الطارئة حددت جدول الأعمال وهي «بحث الاعتداءات الإيرانية وتداعياتها على المنطقة»، فما الموقف الذي سيتخذه لبنان في هذه القمة؟ وهل سيلتزم سياسة «النأي بالنفس»؟ مصادر سياسية متابعة قالت إنه «بمجرد قبول لبنان الدعوة تحت هذا العنوان فمن غير المنطقي أن يقف على الحياد إلا أن السياسة الخارجية المتبعة خلال السنوات الماضية كانت ملتزمة بالنأي بالنفس».

Time line Adv
loading