النظام الغذائي

لماذا يمكن للبعض تناول ما يحلو لهم دون اكتساب الوزن؟

وجدت دراسة جديدة أن النحافة موجودة في الجينات، بحيث يمكن للكثير من الناس البقاء نحيلين دون الحاجة إلى قوة إرادة واتباع نظام غذائي قاس. وحدد العلماء، بقيادة جامعة كامبريدج، سلسلة من الجينات التي قد تسرع عملية التمثيل الغذائي لفرد ما، أو تساعد على حرق الدهون بسرعة أكبر. وعثر على هذه الجينات لدى أكثر من 16 ألف شخص نحيف ولكن بصحة جيدة. ويُعتقد أن ثلثي هؤلاء الناس تقريبا، يملكون جينات تجعلهم أقل اهتماما بالطعام. وفي 40% من مجموعة الدراسة، قال النحيفون إنهم يحبون الطعام ويأكلون ما يشاءون دون أي زيادة في الوزن. والآن، يعتقد الباحثون أن هؤلاء الأشخاص لديهم جينات خاصة بهم، لذا يخططون لإجراء دراسة منفصلة لمعرفة ما يحدث في أجسامهم عند تناولهم وجبة خفيفة.

حمية مثالية تنقص الوزن وتطيل العمر

أكد أطباء أميركيون وخبراء تغذية أن النظام الغذائي الكيتوني أو الحمية الكيتونية هي الطريقة المثلى لإنقاص الوزن بسرعة والحفاظ على صحة الجسم. ونشرت مجلة "Business Insider"، أن الخبراء أكدوا أن الحمية الكيتونية (نظام غذائي عالي الدهون معتدل البروتين منخفض الكربوهيدرات)، هي من أفضل الطرق فعالية لمكافحة الشيخوخة، لأنها تساعد على تعزيز صحة العظام وتحافظ على الدماغ في حالة تأهب قصوى لمواجهة شتى المسائل في الحياة.

loading