اليورو

اليورو بصدد أكبر زيادة أسبوعية في شهر والأنظار على المركزي

ارتفع اليورو متجها صوب أكبر زيادة أسبوعية له في شهر مع تحول تركيز المستثمرين عن المخاوف السياسية لمنطقة اليورو إلى التوقعات الاقتصادية المشرقة. صورة من أرشيف رويترز لعملة معدنية فئة اليورو. تدعمت الشهية للعملة الموحدة أيضا ببيانات قوية للتجارة الصينية في أيلول وانخفاض الدولار إثر تصريحات شابها الحذر من صناع السياسات الأميركيين. وقال كيت جوكس محلل أسواق الصرف لدى سوسيتيه جنرال في لندن ”إذا تواصل التعافي الاقتصادي الأوروبي ومضي البنك المركزي الأوروبي قدما في تطبيع السياسة فسنرى اليورو فوق 1.30 (دولار) خلال 18 شهرا أو نحو ذلك.“

توترات كوريا الشمالية وقوة اليورو يهبطان بأسهم أوروبا لأدنى مستوى في 6 أشهر

دفعت التوترات السياسية والصعود الكبير لليورو الأسهم الأوروبية للهبوط مسجلة أدنى مستوياتها في ستة أشهر بعدما أطلقت كوريا الشمالية صاروخا مما قلص الشهية العالمية للمخاطرة. وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي منخفضا واحدا بالمئة ومقلصا خسائره المبكرة لكنه لا يزال صوب تسجيل هبوط شهري للشهر الثالث على التوالي في آب. وانخفض المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.9 بالمئة بينما تراجع المؤشر داكس الألماني 1.5 بالمئة.

loading