انتحار

بعد ان اعتقلته الاستخبارات التركية... الجاسوس الإماراتي انتحر برباط بنطاله

أفادت وسائل اعلام تركية بأن أحد الشخصين -اللذين اعتقلتهما الاستخبارات التركية قبل عشرة أيام بتهمة التجسس لصالح الإمارات- انتحر في حجرته بسجن "سليفيري" شمال غربي إسطنبول.وكانت مصادر دبلوماسية فلسطينية بتركيا قالت إن زكي يوسف حسن، وهو أحد فلسطينييْن اعتقلتهما أنقرة، عُثِر عليه ميتا بزنزانته، وإن السلطات أبلغت السفارة الفلسطينية رسميا بذلك.وذكرت وسائل إعلام تركية أن حسن استخدم رباط بنطاله ليضع حدا لحياته، وأضافت أن المعتقل الآخر بتهمة التجسس لفائدة أبو ظبي وهو سميح شعبان بخير. وكانت السلطات اعتقلتهما في 19 نيسان الحالي بشبهة التجسس العسكري والسياسي والتجسس الدولي.

loading