اوجيرو

هدية الجرّاح: 600 مليون ليرة لموظّف... وكريدية يردّ!

رد مدير عام هيئة اوجيرو عماد كريدية على ما صدر من اتهامات بعدد اليوم من صحيفة الاخبار في مقال تحت عنوان "هدية الجرّاح: 600 مليون ليرة لموظّف"، وجاء باختصار في المقال "لم ينكر كريدية أنه تقاضى 112 مليون ليرة لبنانية (75 ألف دولار) في نهاية شهر أيار، لكن شرحه كان مفيداً حول كيفية الوصول إليه (الراتب الشهري 48 مليوناً و549 ألف ليرة، يضاف إليه 98 مليون ليرة هي قمة سلسلة الرتب والرواتب مع مفعول رجعي من أيلول 2017 و4 ملايين ليرة فارق شهر 14 /2017 و5 ملايين ليرة فارق احتساب إكرامية نهاية 2017). بناءً عليه، يخلص إلى أن مجموع ما استحقه عن ذلك الشهر كان 151 مليوناً و989 ألف ليرة (جمع «المستحقات» السابقة يبين أن المبلغ الإجمالي هو 155 مليوناً و989 ألف ليرة، أي أكثر بأربعة ملايين عن المبلغ المعلن)، لكن بعد اقتطاع الضرائب يصبح المجموع 111 مليوناً (بحسب كريدية والحسبة الخاطئة).كان الاعتراض حينها على أن مبلغ الـ112 مليوناً هو مبلغ استثنائي أوحت «الأخبار» أنه الراتب الشهري الدائم. وبناءً عليه، حسم كريدية النقاش، مؤكداً في مقابلة مع النهار أن راتبه الشهري هو 48.549 مليون ليرة. هنا تبدأ القصة تحديداً، إذ إن هذا الرقم «العادي» الذي يعتبره كريدية، في المقابلة، غير كبير «مقارنة مع المديرين العامين الآخرين أو رؤساء مجالس الإدارة»، بالرغم من أنه يزيد على ضعف الراتب الذي يتقاضاه أي مدير عام، حُدِّد ربطاً بأساس الراتب البالغ تسعة ملايين ليرة.لمزيد من الشفافية، يوضح كريدية أن هذا المبلغ حدده حسب الأصول وزير الاتصالات جمال الجراح، بناءً على قرار خطي صدر بتاريخ 17/2/2017 ويحمل الرقم 648/أ/و، حدد بموجبه أساس الراتب الشهري لمدير عام أوجيرو بتسعة ملايين ليرة، إضافة إلى تكليفه بـ200 ساعة عمل شهرية إضافية. لمزيد من الدقة، عرض كريدية لـــ«النهار» صورة عن المستند، تبين جزءه الأعلى".

Time line Adv

اوجيرو: تدابير للحد من الهجمات على الانترنت

أعلنت هيئة اوجيرو عن أنه “إثر تعرض الشبكة الهاتفية الثابتة في نقاطها الرئيسية وبعض النقاط الفرعية، لعملية هجوم، مما يعرف فنيا باسم DDOS ما قد يعرض شبكة الانترنت الى اضطرابات متقطعة، اتخذ الفريق الفني التابع للهيئة، إجراءات وتدابير فنية عالية جدا، بمساعدة كبار مزودي الانترنت في العالم للتخفيف من تأثير نشاط الجريمة الالكترونية ومكافحتها على الشبكة ومستخدميها، فضلا عن قيام فريق من مهندسي الشبكات ذوي الخبرة المميزة بتكييف استخدام الدوائر الدولية وفقا لحجم الهجمات". وأشارت في بيان إلى أن “التدابير المتخذة من الفريق الفني، وبتعليمات من وزارة الاتصالات والرئيس المدير العام لهيئة اوجيرو عماد كريديه، أدت الى تضييق نطاق تأثير هذه الهجمات، في الوقت المناسب على خدمات الانترنت في لبنان".

loading