اوروبا

الأرنب السيء يجتاح دولا عدة ويطلب فدية

ضرب فيروس حاسوبي أطلق عليه اسم "الأرنب السيئ" أجهزة الكمبيوتر في أنحاء مختلفة من أوروبا، الثلاثاء، مما أدى إلى تشفيرها وتعطليها. وفوجئ المستخدمون بظهور رسائل مجهولة على شاشتهم تطلب منهم فدية تقدر بـ 350 دولارا بعملة بيتكوين الافتراضية. وبدت روسيا كهدف رئيسي للشفرة الخبيثة، بحسب شركة الأمن المعلوماتي كاسبيرسكي لاب ، لكن حواسيب في أوكرانيا وتركيا وألمانيا أصيبت أيضا بالفيروس. وقال متحدث باسم الشركة: "ما نعرفه حتى هذه اللحظة هو أن فيروس الفدية الأرنب السييء قد ضرب العديد من وسائل الإعلام الروسية الكبيرة، مثل وكالة أنباء انترفاكس وموقع فونتانكا". وقد أبلغ مطار أوديسا الدولي عن هجوم معلوماتي على نظامه الحاسوبي، لكن لم يتضح إذا ما كان ذات الفيروس. ومازالت السلطات المعنية تعمل على التحقق من تفاصيل الهجوم وآلية انتشاره، بينما لا يعرف حتى الآن ما إذا كان من الممكن استعادة الملفات التي قام الأرنب السيء بتشفيرها. وفي أوكرانيا، قالت السلطات إن هجمات إلكترونية جديدة استهدفت مطار أوديسا ومترو الأنفاق في العاصمة كييف الثلاثاء. وأكدت شركة كمبيوتر "إيمرجنسي ريسبونس تيم" أن موجة جديدة من عمليات التسلل استهدفت البلاد، وطلبت من شبكات النقل تحديدا أن تكون في حالة تأهب.

Time line Adv
Jobs
loading