ايلي محفوض

محفوض: نواب سنّة 8 آذار متراس يتلطى خلفه حزب الله بهدف التعطيل

غرّد رئيس حركة التغيير على حسابه الخاص عبر موقع تويتر قائلا "كلما زادت صلابة وثبات الرئيس سعد الحريري وكلما صمد بوجه ضغوطات حزب الله كلما كان منطق الدولة أقوى وإشكالية نواب سنّة الحزب ليست هي العائق إنما هؤلاء بمثابة متراس يتلطى خلفة الحزب للتعطيل بحثا عن مكاسب أكبر في حكومة يسعى للقبض على مفاصلها لاعتلامه ما ينتظره من ملفات تقلقه".وتابع "لم نكن نتمنى للشباب السنّة الستة أن يكونوا بمثابة "شرّابة خرج" مهما كان حزب الله يمون عليهم وفي مطلق الاحوال كيف يرتضون لعب هذا الدور التعطيلي وهم العارفون بحجم الأزمات المعيشية والاقتصادية التي تعصف بلبنان واذا كانوا وقبل دخولهم الحكومة قرارهم بيد الحزب فكيف سيكون القرار داخلها".

رسالة من محفوض الى الحريري: المتهم باغتيال رفيق الحريري عليه هو أن يطلب السترة

توجّه رئيس حركة التغيير ايلي محفوض الى الرئيس المكلف سعد الحريري "الذي أحبّ وأؤيد نهجه ولبنانيته والتزامه وانفتاحه" بالقول:"أنت اليوم رئيس مكلف ورئيس لحكومة تصريف اعمال تملك الشرعية من لدُن الدستور وإنني على يقين أن كلام السيد حسن نصرالله لن يبدّل في موقفك المبدئي لناحية رفضك لتوزير أحد من نواب سنّة حزب الله". وأضاف محفوض في تغريدة على حسابه عبر تويتر:"اعلم يا دولة الرئيس أن صمودك بوجه الهجمة التي يقودها حزب الله إنما هو صمود لمنع سقوط الدستور ولإرساء معاني الشرعية ونحن نعوّل على ثبات موقفك فلا تخف من صراخهم لأنهم يعلمون بنهاية المطاف أن الحق يعلو ولا يُعلى عليه والمتهم باغتيال رفيق الحريري عليه هو أن يطلب السترة".

loading