برنت

النفط يتراجع وسط تنامي القلق قبيل اجتماع الدوحة

أغلقت أسواق النفط على انخفاض في نهاية تعاملات متقلبة مع تقييم السوق لتقرير متباين من وكالة الطاقة الدولية إضافة إلى شكوك بشأن نتائج اجتماع المنتجين في الدوحة الأحد القادم ومدى تأثيرها في إحداث التوازن بين العرض والطلب. وتراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 34 سنتا لتبلغ عند التسوية 43.84 دولار للبرميل بينما أغلق الخام الأميركي الخفيف منخفضا 26 سنتا عند 41.50 دولار للبرميل. وقالت وكالة الطاقة الدولية إن اتفاقا لتثبيت إنتاج النفط بين المنتجين من داخل منظمة البلدان المصدرة للبترول(أوبك) وخارجها في اجتماع الدوحة سيكون محدود الأثر على المعروض العالمي من الخام وإنه من غير المرجح أن تستعيد الأسواق توازنها قبل 2017. وقالت الوكالة التي تشرف على سياسات الطاقة في الدول الصناعية إن العالم سيظل ينتج أكثر مما يستهلك من الخام خلال 2016 حتى رغم تسارع وتيرة انخفاض الإنتاج في الولايات المتحدة وعدم وصول إنتاج النفط في إيران إلى المستويات المتوقعة. وقلصت الوكالة توقعاتها لنمو الطلب العالمي على الخام في 2016 عن الشهر الماضي إلى 1.16 مليون برميل يوميا.

أسواق الأسهم الخليجية تتراجع مع هبوط النفط مجددا ومصر تغلق على ثبات

هبطت أسواق الأسهم الخليجية مع تراجع خام القياس العالمي مزيج برنت دون 39 دولارا للبرميل بينما بددت البورصة المصرية مكاسبها المبكرة. وانخفض خام برنت ثلاثة في المئة الأسبوع الماضي رغم أنه أنهى الربع الأول من العام مرتفعا ستة في المئة. واستجابة لذلك تراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.6 في المئة إلى 6126 نقطة مسجلا أدنى مستوياته في خمسة أسابيع ومخترقا مستوى دعم فني عند 6202 نقطة والذي سجله في منتصف آذار. وانخفض مؤشر قطاع البتروكيماويات 2.2 في المئة. ومع الإعلان المرتقب للنتائج المالية للربع الأول من العام خلال أسابيع قليلة يتوقع محللون مزيدا من الضغوط على أرباح الشركات في القطاع بعدما خفضت الحكومة الدعم على الغاز المستخدم كلقيم في نهاية العام الماضي لتوفير أموال. وتتوقع الأهلي كابيتال ومقرها الرياض انخفاض صافي ربح القطاع 9.7 في المئة في 2016 إلى 20 مليار ريال (5.33 مليار دولار).

Advertise with us - horizontal 30
loading