بيئة

نفايات لبنان تهدد البحر المتوسط

عرض التلفزيون الكندي منذ فترة فيلماً عن تلوث الشواطئ اللبنانية وكيف وافقت الحكومة اللبنانية على تسليم شركة خاصة مهمة رمي النفايات في البحر. ان تلوث الشواطئ اللبنانية ليس جديداً ولكنه زاد مع زيادة عدد السكان وزيادة لامبالاة السلطات اللبنانية إزاء هذه المشكلة الخطيرة. فالشاحنات المحملة بالنفايات في منطقة برج حمود وغيرها من المناطق والتي ترمي نفايات الملايين من اللبنانيين في البحر تشكل كارثة بيئية خطيرة في لبنان. وعلى المجتمع الدولي ان يتحرك بسرعة لإنقاذ البحر المتوسط من التلوث اللبناني الذي سيؤثر عاجلاً او آجلاً على المياه المجاورة بل اكثر على مياه المتوسط بأسرها.

الشويفات تفتح تحقيقاً لكشف المتورطين

أعلنت بلدية مدينة الشويفات في بيان صادر عن مكتبها الإعلامي اليوم، أن المدينة شهدت في الآونة الأخيرة عددا من الحرائق في بعض المناطق الحرجية، والتي يرجح أن يكون بعضها مفتعل بهدف الإستفادة من الأشجار وتحويلها إلى أحطاب تستخدم للتدفئة". وأضاف البيان: "بناء على ذلك تناشد البلدية السلطات الأمنية والقضائية المختصة فتح تحقيق مباشر بالكارثة البيئية المذكورة، والإقتصاص من كل من يثبت تورطه".

loading