بيار رباط

فرنجية: جو معلوف مرآة ناجحة لفريق عمله وتهريج ودعابة بين حداد وكرم!

اعتبر الإعلامي روبير فرنجية أن التركيز علی أخطاء يتمحلها غالبا مساعد المخرج في الراكورات، لا يجعلنا نغضّ النظر عن المسائل الجوهرية في الآداء او ادارة الممثل او النص ، متسائلاً : حين كنا نقرأ مقالة الكببر في الصحافة الراحل غسان تويني هل كنا نغوص في مضمونها او نبحث عن الغلطة المطبعية فيها؟؟؟ . فرنجبة الذي حلّ للمرة الثانبة ضيفا علی برنامج "تيلي ستار" مع الإعلامية كارين سلامة شلهوب عبر تلفزيون المستقبل، إعتبر ان الاعلامية بولا يعقوبيان ورغم شبكة علاقاتها السياسبة الواسعة بما فيها الاقطاب، استطاعت ان تترك هامشا واسعا من برنامجها للابداع . اما الإعلامي مالك مكتبي "أحمر بالخط العريض" ورغم نجوميته التي باتت واقعا، لم يتنازل عن "مالك المُعدّ" الذكي، وهذا أحد اسرار نجاحه، معتبرا ان تسريب نهاية احدی قضاياه الى الإعلام وتحديدا حلقة رأس السنة، ليس عملا أخلاقيا، فلا يجوز اليوم وانت تسجلين حلقة امامي ان أفضحها في برنامجي لأنها بمثابة قذارة وليست شطارة. وعن رأيه ببرنامج " منا وجر "، قال فرنجية إنه فُصِل علی قياس الاعلامي بيار رباط وهو يديره جيدا، لكن العتب علی بعض الأسماء العريقة التي تظهر كالدمی، فيما تلفتني بين الملفتين الزميلة منی صليبا التي تقول رأيها كاملا حتی لو انتزعت وقتا اضافيا . وحين سألته كارين إن كان ثمة فرق بين برنامج عادل كرم وهشام حداد رد قائلاً: "لا أظن، بل أعتقد أن النهج نفسه تحت عنوان النقد وبعض التهكم، فيما نوع السخرية يختلف بين التهريج والدعابة"، مضيفاً: "ربما في برنامج "لهون وبس" يحضر مناخ "هيدا حكي" و"منا وجر" مع تمدد فقرة رادار أكثر مع هشام . وردا علی سؤال حول الى من يميل أكثر بين حداد وكرم، قال فرنجية: "أقنعني هشام حداد في مسرح الشانسونيه أكثر بغضّ النظر عن لعبة الريتنغ". وفي سياق متصل، أوضح فرنجية أن "جو معلوف" في هذا الموسم يعمل باحتراف كبير ويطوّع الملفات بين يديه بحذر وشغف ودقة ومهنية، وهو مرآة ناجحة لفريق اعداده. وعن برنامج " بلا تشفير " مع تمام بليق، قال : "أحببت حلقة الممثلة ليليان نمري واتمنی ان يُتابع "بليق" مع هذه الفئة من الضيوف .

loading
popup closePierre