جائزة نوبل

باع ميداليته لجائزة نوبل للفيزياء ليغطي فواتيره الطبية

فاز الفيزيائي الأميركي ليون ليدرمان بجائزة نوبل للفيزياء عام 1988. لكن في عام 2015، اضطر الأستاذ في جامعة شيكاغو إلى عرض الجائزة في مزاد، وبيعها بمبلغ 765 ألف دولار، ليتمكن من تغطية فواتيره الطبية. ليدرمان، الذي توفي يوم الأربعاء عن 96 عاماً، فاز بجائزة نوبل مع اثنين من العلماء الآخرين، لاكتشاف جسيمات دون ذرية تسمى الميون النيوترينو. وهو معروف أيضًا باكتشاف جسيم بوزون هيغز، والذي أطلق عليه اسم "جزيئة الله". استخدم ليدرمان المال الذي حصل عليه من الجائزة لشراء مقصورة خشبية في إيداهو، حسب وكالة "أسوشييتد برس". وقالت زوجته، إلين كار ليدرمان، إنهما انتقلا إلى المقصورة بشكل دائم عندما بدأ ليدرمان يعاني من فقدان الذاكرة الحاد في عام 2011. وكي يتمكن الفيزيائي من دفع التكاليف اللازمة للعلاج، سمح لشركة مزاد على الإنترنت ببيع ميدالية جائزة نوبل، وفقاً لصحيفة "نيويورك تايمز". وتُوفي ليدرمان في دار لرعاية المسنين في إيداهو. وكما أفادت شبكة "فوكس"، فإن الرعاية الطبية التي تغطي العديد من الأميركيين فوق سن الخامسة والستين، لا تغطي دائمًا فترات الإقامة الطويلة في دور رعاية المسنين. حيث إن الإقامة في غرفة خاصة في دار لرعاية المسنين، يمكن أن تبلغ تكلفتها 6969 دولارا شهرياً.

أمل كلوني مرشحة لجائزة نوبل للسلام

ذكرت وكالة "رويترز" الاحد، أن أمل كلوني المحامية المتخصصة في الشؤون الدولية وحقوق الإنسان مرشحة لجائزة نوبل للسلام هذا العام. وأمل كلوني بريطانية من أصل لبناني، وتزوجها الممثل جورج كلوني، أحد نجوم هوليوود، في أيلول 2014. وعملت أمل في عدة قضايا مشهورة عالميا من بينها قضية رئيس المالديف السابق محمد نشيد الذي حكم عليه بالسجن في بلاده بعد إدانته بالإرهاب، وأيضا قضية اليزيدية العراقية نادية مراد التي كانت قد سقطت في أيدي رجال تنظيم داعش.

loading