جبران تويني

لو كان جبران تويني بيننا

في 12 كانون الأول هذا، تحلّ الذكرى العاشرة لاستشهاد زميلنا جبران تويني. أستحضر جرأته وصراحته في قول ما يعتقده ويؤمن به، فأسمح لنفسي بتذكير رفاقه والخصوم، من أهل الطبقة السياسية، ومن أهل الإعلام، ببعض الأصول، على هامش الاهتمام المستجد بمسألة انتخاب رئيس للجمهورية.

Time line Adv
loading