جثة

جريمة على الطريقة الداعشيّة في المكسيك!

عثرت السلطات في ولاية "فيراكروز" بجنوب شرقي المكسيك، أمس الجمعة، على رؤوس 5 رجال على مقدمة سيارة، وسط ارتفاع في أعمال العنف بالبلاد.ووضعت الرؤوس المقطوعة على مقدمة سيارة رسمية لمجلس بلدية "تلاكوتالبان"، ومعها رسالة عليها الحروف الأولى لعصابة مخدرات مكسيكية.وبحسب وسائل إعلام محلية، اعتادت العصابات في المكسيك على الاستعراض الوحشي لما تقوم به من أعمال عنف.وعلق الحساب الرسمي للبلدية على موقع "تويتر" قائلًا: "نأسف بشكل شديد على الأحداث التي وقعت في بلدتنا الليلة الماضية."

Time line Adv
Advertise
loading