جورج وسوف

حياة جورج وسوف إلى العلن.. إليكم التفاصيل!

وصفت الصحافية "مارلين وهبه"، التي إختارها سلطان الطرب "جورج وسوف"، لتكتب مشروع سيرة حياته، "بالجدّي و المُلتزم"، وقد بدآ تسجيل المعلومات والوقائع منذ أيام قليلة. في حديثها مع مجلة "لها"،أوضحت "وهبه" أنّ العلاقة مع الوسوف بعيدة جدّاً عن كونها عملية- مهنية، بل بدأت الحكاية بعلاقة صداقة متينة وطيدة، تربط نجلها ويليام بأبو وديع، وكان سبباً في أن تتعرّف إليه وتتقرّب منه في جلسةٍ خاصة. وقالت "وهبه":"هل تذكرون خبر الوسوف والأثيوبية التي بكت؟!... أنا أوّل من كتب الخبر وكان إبني من إلتقط الصورة، وعندما قرأ أبو وديع الخبر، تأثّر كثيراً وأعرب لنا عن سعادته، وهو يعتبر إبني بمثابة إبنه ويحبّه كثيراً". وتابعت:"سألته، هل تحب أن نجري مقابلةً صحافية، فصمت وقال لي أنا قرّرت... رح تكتبي سيرة حياتي، وللأمانة، في بادئ الأمر لم آخذ الأمر على محمل الجدّ، لأنّنا نعرف أبو وديع الشخص المرح وما حُكِيَ عن حياته كثيراً في الفترة الماضية". وشدَّدت "وهبه" على أنّ الموضوع بات جدّياً، وقد قرّر ان يكتب سيرة حياته وهو حيّ وذلك منعاً للتأويلات والأخبار المغلوطة، وها نحن بدأنا التسجيل، وبحسب تعبيرها فهو اليوم جدّي وصادق حيال هذا المشروع، وعقّبت بالقول: "أبو وديع أخ وصديق قبل أن يكون ستار".

خاص: ماذا يحصل بين أبو وديع ووديع؟!

نفى مصدر لـkataeb.org، الإشاعة التي إنتشرت الأسبوع الفائت حول خلاف وقع بين الفنان جورج وسوف و نجله البكر وديع، ادى الى خروج الأخير من المنزل والسكن مع والدته، وذلك على خلفية التضارب بينهما في وجهات النظر بشأن عقود الحفلات الفنية. واوضح المصدر أن "وسوف" لم يجاهر يوماً بشكل رسمي بإبنه كمدير لأعماله، ومساعدته له تأتي من منطلق إبن لأبيه فقط رغم حنكة "وديع" وقوة شخصيته في التعاطي بالمسائل الفنية، مؤكداً ان العلاقة بينهما ممتازة وتسير في الطريق الصحيح.

Advertise with us - horizontal 30
loading