حركة آمل

بري ونصرالله يطلان على البقاعيين...هل يحضران شخصيا؟

سيكون البقاع الشمالي على موعد مع اطلالتين سياسيتين توجّه من خلالهما رسائل داخلية وخارجية في اتّجاهات عدة. الاطلالة الاولى من الهرمل الاحد المقبل في 26 الجاري للامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله احتفالاً بذكرى تحرير الجرود من الارهابيين والجماعات التكفيرية تحت عنوان "ذكرى التحرير الثاني"، حيث يُلقي كلمة في المناسبة في حضور نواب ووزراء ورجال دين وشخصيات بقاعية، والثانية من مدينة بعلبك في الحادي والثلاثين من الجاري، لرئيس مجلس النواب نبيه بري اذ تُحيي حركة "امل" الذكرى الاربعين لإخفاء الإمام موسى الصدر ورفيقَيه الشيخ محمد يعقوب والصِحافي عباس بدر الدين.

loading