حسني مبارك

ما مصير أموال مبارك في المصارف الاوروبية؟

أصدرت المحكمة العامة للاتحاد الأوروبي، قرارا جديدا بشأن أموال الرئيس المصري الأسبق، محمد حسني مبارك وأسرته. وأعلنت المحكمة، في بيان نقلته وكالة "أسنا" الإيطالية للأنباء، تأييدها لقرار مجلس الاتحاد الأوروبي، باستمرار تجميد أموال مبارك وأسرته. وكان مجلس الاتحاد الأوروبي، قد أصدر، في مارس/ آذار 2011، قرارا بتجميد أموال مبارك وأسرته، وتم تمديد القرار في السنوات التالية. وقالت المحكمة في بيانها إنه "بافتراض تغير الوضع في مصر وتطوراته بعد 2011، فهذا لا يؤثر على سلطة مجلس الاتحاد الأوروبي وقدرته على تجديد قراره الأصلي، بتجميد تلك الأموال". وكانت سويسرا قد جمدت أصول الرئيس المصري السابق، حسني مبارك، وعدد من رجال الدولة السابقين، بعد ثورة 25 يناير 2011. وجمدت سويسرا أموالا وأصولا مملوكة لأسرة مبارك، وبعض المقربين منه، بقيمة 603 مليون دولار أمريكي.

أول تعليق لنجل حسني مبارك بعد أمر القبض عليه

علّق نجل الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك على قرار محكمة جنايات القاهرة بالقبض عليه وشقيقه، وحبسهما على ذمة قضية تتعلق بالتلاعب في البورصة.وقال علاء مبارك في تغريدة له: "الحمد والشكر لله علي كل حال، أمر بحبسنا مرة أخرى في قضية البورصة، وإن شاء الله وبإذن المولى عز وجل ستظهر الحقيقة في يوم، طالما ربنا موجود، شكرا لكل من ساندنا ووقف بجانبنا. يا رب".وكانت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية ذكرت، السبت، أن محكمة جنايات القاهرة أمرت بالقبض على علاء وجمال، لاتهامهما بانتهاك قواعد سوق الأوراق المالية والبنك المركزي، بهدف التربح والحصول على مبالغ مالية بغير حق، من خلال تعاملات في أسهم البنك الوطني المصري.

ما حقيقة وفاة حسني مبارك؟

نفى فريد الديب محامي الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، الاثنين، ما تردد بشأن وفاته. وأضاف الديب، في تصريحات لموقع "مصراوي"، أن مبارك بصحة جيدة. وأكد أن ما يتردد عن وفاته شائعات لا أساس لها من الصحة. وطالب الديب وسائل الإعلام والمواقع بضرورة تحري الدقة عند تناول هذه الأخبار، خاصة المتعلقة بحياة الرئيس الأسبق وأسرته. وتواترت أنباء حول وفاة الرئيس السابق حسني مبارك، بعدد من المواقع وعبر وسائل التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر".

loading