حلب

حلب الهدف الأول لمعركــة «إم 5» الروسية

تكشف كواليس على صلة بموسكو أنّ المرحلة الراهنة من الجهد العسكري الروسي بالتحالف مع الجيش السوري وحلفائه، لإخراج مسلحي المعارضة من حلب، هي جزء من معركة أشمل، ستكون لها استتباعاتها الميدانية في قابل الأسابيع، ويُطلَق عليها تسمية معركة «إم 5».هذه التسمية تدل إلى أنّ الهدف النهائي للمعركة الجارية الآن انطلاقاً من حلب، هو تأمين الطريق الدولي الممتد من الحدود الاردنية الجنوبية وصولاً الى دمشق وامتداداً إلى الساحل السوري والمسمّى اوتوستراد «إم 5». وعلى ذلك فإنّ معركة حلب الراهنة ليست ملفاً بذاتها، بل هي جزء من خطة حرب أشمل يطلق عليها إسم «إم 5»، وتهدف الى تنظيف المناطق الواقعة على جانبيه من كل وجود للمعارضات السورية المسلحة فيها.

ريفي: زيارة المفتي السوري اهانة للبنانيين.. والآتي أخطر

رأى وزير العدل المستقيل اشرف ريفي ان في وقتٍ تُدمّر فيه حلب على رؤوس أهلها يُستقبل مفتي النظام السوري في بعبدا، واصفاً هذه الزيارة بالإهانة للبنانيين واستخفاف بآلام السوريين الذين يُقتلون من 6 سنوات. وسأل ريفي عبر تويتر "هل سلَّم النظام السوري علي مملوك للقضاء اللبناني، كي تُطبَّع العلاقة معه ويحصل تبادل الزيارات؟" محذراً من ان الاستهانة بدماء شهداء تفجير المسجدَين وبكل ضحايا الوصاية السورية، تُرتِّب مسؤوليات أخلاقية ووطنية، لا يمكن تجاوزها. واعتبر ان مؤشرات إستقبال مفتي النظام السوري في القصر الجمهوري واضحة وقد سبق وحذرنا منها، والآتي أخطر.

loading