حوادث السير

خاص – بعد الحادث...جورج عيد يدخل المستشفى نهار الخميس وزوجته تروي لـkataeb.org لحظات الرعب!

فجر الأحد الماضي، عند الساعة الخامسة، تعرّض الزميل جورج عيد لحادث سير مروّع على طريق منطقة "سهيلة" قضاء كسروان، نتيجة اصطدام سيارته بفاصل الطريق ما أدّى إلى انقلابها واشتعالها، نتيجة غياب الإنارة هناك، كما هو الحال في الكثير من المناطق اللبنانية بفعل تقاعص المعنيين عن القيام بأدنى واجباتهم. وبعد نقله إلى مستشفى "سان جورج عجلتون" لتلقّي العلاج اللازم، تبيّن أنّه تعرّض لكسرٍ في أنفه، لكن الأمر لم يتوقف عند هذا الحدّ، إذ اشارت مصادر kataeb.org الى ان الزميل عيد يعاني من ألم شديد نتيجة الرضوض في جسمه، عدا عن لزوم إجرائه عملية جراحية لأنفه يوم الخميس المقبل في مستشفى القديس جاورجيوس الأشرفية. زوجة عيد، الزميلة في صوت لبنان 100.3 و 100.5 FM، رنا ريشا، روت لموقعنا، لحظات مخيفة عاشتها، حيث كشفت ان اطول عشر دقائق رعب مرّت عليها، حين اخبرتها جارتها بوقوع الحادث، طالبةً منها الإسراع للقاء زوجها في غرفة الطوارىء داخل المستشفى. وأضافت: " في اليوم التالي وصلتني رسالة الى حسابي بموقع الفايسبوك، من شاب يُدعى جان صفير، يقول فيها إنه شخصيا إنتشل جورج من الحريق الذي وقع في السيارة بعد الحادث، طالبًا الإطمئنان على صحته". وتابعت: "عاد وزوجي اتصل بصفير ليطلعه على تفاصيل ما جرى، فأوضح له انه خرج بأعجوبة من السيارة كون الحريق كان بدأ يقترب من جسمه، ولم يكن يردد سوى كلمة واحدة، يا عدرا يا عدرا، وقد غاب عن الوعي لفترة وجيزة". ريشا، شكرت الله والعذراء مريم، على مرافقة زوجها في هذه المصيبة التي كادت ان تودي بحياته لولا عنايتهما، طالبةً من المعنيين في السلطة، الإلتفات الى طرقات لبنان المظلمة التي اودت بخيرة شبابنا، بدل التلهي بتقسيم قالب الجبنة على حسابنا. هذا وكتب عيد بعد الحادث منشورا على صفحته بموقع الفايسبوك قال فيها: " بعدني عايش ...شي ما كنت متوقعو ابدا بعد هيديك اللحظة انا وشايف حالي علقان بسيارة عم تحترق بعد ما قلبت فيي! وبالمنطق ما كان بصير لو ما قرر الله انو بعدن زيتاتي ماخلصو. كتر خيرو ...وهالحادث خلاني ارجع فكر ماليا بالجزء الجايي بحياتي...كل واحد منا بروح او بضل لسبب وانا حابب اعرف السبب... اكيد في جواب بالايام او السنوات المقبلة! بشكر كل شخص زارني او اتصل واتطمن وكل حدا بعتلي رسالة او حكي اهلي. كل حدا منكن خفف عن وجعي كتير بمحبتو... وشكر خاص للشخص يلي ما بعرفو وقلولي اسمو جان صفير يلي ساحبني من السيارة هي و ولعانة... ومن حسنات هالحادث البشع انو رجع خبرني وذكرني قديش في ناس بتحبني وبحبها بهالدني... انا بشكركن من كل قلبي وباذن الله بعد العملية الجراحية الصغيرة هالاسبوع بشوفكن بخير".

بالصور- أبى ان يموت الا برفقة شقيقته...وما مصير الطفل الذي كان برفقتهما؟

أفادت معلومات لموقعنا عن مصرع كل من فارس شاهين وشقيقته زهية جراء انقلاب سيارة مرسيدس كانا يستقلانها على طريق عام - طفيل الجردية، وإصابة طفل عمره 10 سنوات كان برفقتهما بجروح بليغة، مما استدعى نقله الى احد مستشفيات المنطقة للمعالجة. سكان المنطقة أفادوا موقعنا أن البلدة حيث وقع الحادث لم ترَ "الزفت" حتى اليوم، مناشدين الدولة الاهتمام بالمناطق المحرومة لمنع تكرار مثل هذه الحوادث الأليمة.

loading
popup closePierre