دوري شمعون

شمعون: الحكومة من كل وادي عصا وتعاني من سطوة النظام السوري وإيران

تتوسّع تحذيرات رؤساء أحزاب وقيادات لها دورها وحضورها التاريخي في لبنان من مخاطر ما قد تصل إليه الأوضاع الاقتصادية والمالية من إفلاس في ظل الأزمات الخانقة التي تصيب الاقتصاد اللبناني. ويقول أحد النواب من كتلة نيابية وازنة لـ«الشرق الأوسط» إنه في هذه الأجواء «لا يمكننا توظيف أي خريج جامعة وفي أي موقع وهذا لم يسبق أن حصل في تاريخ لبنان، حيث البطالة مستشرية والهجرة عادت إلى سابق عهدها، ما يذكر بحقبة السبعينات والثمانينات من القرن الماضي، وصولاً إلى أن هناك ضغوطاً هائلة من الدول المانحة من (سيدر) إلى بروكسل، مبدين استياءهم لعدم حصول أي إصلاحات بنيوية من قبل الحكومة حتى الآن»، لافتاً إلى أن مردّ التأخر في إنجاز الإصلاحات «يعود إلى الخلافات السياسية الحادة والأوضاع الإقليمية المحيطة بلبنان، التي لها ارتدادات سلبية على ساحته الداخلية».

الاحرار: تأخير تشكيل الحكومة ينعكس سلبا على كل الصعد

عقد المجلس السياسي لحزب الوطنيين الأحرار اجتماعه الأسبوعي برئاسة رئيسه دوري شمعون وحضور الأعضاء واصدر بعده بيانا رأى فيه انه "ليس هنالك ما يشير الى قرب ولادة الحكومة العتيدة إذ لم تسجل اي حلحلة للعقد التي تعيق تشكيلها. على العكس من ذلك ينصب الاهتمام على تخفيف أجواء التوتر المرتفع الوتيرة بين الأطراف السياسيين أملا في تحسنها. يبقى ان التأخير ينعكس سلبا على كل الصعد في ظل تراجع الوضع الاقتصادي والضغط المالي والتأزم الاجتماعي. وعليه نضم صوتنا مجددا الى الأصوات المنادية بإنجاز الاستحقاق الحكومي وهذا ما يتطلب تنازلات متبادلة لتغليب المصلحة الوطنية على ما عداها من المصالح".

الاحرار لجنبلاط: اترك روح كميل شمعون في عليائها

صدر عن حزب "الوطنيين الاحرار" ما يلي: "نطلب من الأستاذ وليد جنبلاط ترك روح الرئيس كميل نمر شمعون في عليائها وعدم التهجّم على شخصه وسياسته لشدّ عصبٍ ما، مذكّرين إياه أنه لولا الرئيس شمعون وغيره من الكبار لاضمحلّ الكيان اللبناني. كما نلفت انتباه الاستاذ وليد جنبلاط الى ان وحدة الجبل والعيش المشترك اهم من المراكز النيابية والى أن مقارنة ما يجري اليوم ومن هم في السلطة بما جرى سنة ١٩٥٧ ومن كانوا في السلطة انذاك هو اطراء كبير لمن هم في السلطة هذه الايام وهم بالتأكيد لا يستحقونه وسوف يعطي ردة فعل عكسية شبيهة بالتي حصلت سنة ٢٠٠٥".

loading