رجب طيب أردوغان

أردوغان: تركيا ستنشر قوات في إدلب بسوريا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، إن «تركيا ستنشر قوات في منطقة إدلب بشمال سوريا في إطار اتفاق عدم التصعيد الذي توسطت فيه روسيا الشهر الماضي». وأضاف أردوغان، الذي يزور نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أيضا أن «الولايات المتحدة شريك استراتيجي لتركيا، وينبغي لها ترحيل رجل الدين المقيم لديها فتح الله كولن الذي يتهمه إردوغان بتدبير محاولة انقلاب باءت بالفشل في 2015». وحذر أردوغان واشنطن من أن قرارها تسليح وحدات حماية الشعب الكردية التي تقاتل تنظيم داعش في سوريا قد يضر واشنطن وحلفاءها في نهاية المطاف. وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب امتدادا لحزب العمال الكردستاني المحظور الذي ينشط في تركيا.

المانيا تصعّد: تركيا لن تنضم للاتحاد الأوروبي تحت حكم أردوغان

قال وزير الخارجية الألماني زيجمار غابرييل، أمس الخميس، إن تركيا لن تصبح أبدا عضوا بالاتحاد الأوروبي ما دام يحكمها الرئيس طيب أردوغان، متهما إياه بأنه لا يأخذ محادثات الانضمام للاتحاد على محمل الجد. جاءت تصريحات غابرييل في مقابلة مع صحيفة بيلد واسعة الانتشار، ومن المرجح أن تزيد من توتر العلاقات بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي بعدما حث أردوغان الألمان من أصل تركي على مقاطعة الأحزاب الرئيسية في الانتخابات العامة المقررة في الشهر المقبل. وقال غابرييل «من الواضح أنه في هذه الحالة... لن تصبح تركيا أبدا عضوا في الاتحاد الأوروبي». وأضاف «ليس هذا لأننا لا نريدهم، وإنما لأن الحكومة التركية وأردوغان يهرولان بعيدا عن كل ما تدافع عنه أوروبا». وانتقد زعماء الاتحاد حملة إردوغان على المعارضة قبل وبعد انقلاب عسكري فاشل عليه في يوليو تموز من العام الماضي. وتوقفت محادثات الانضمام إلى الاتحاد فعليا برغم أن تركيا لا تزال مرشحا للعضوية.

loading