زغرتا

الدويهي لـKataeb.org: خطاب رئيس الكتائب يلاقي تأييداً واسعاً في زغرتا – الزاوية والناس سترّد على كذبهم في 6 أيار

أشار مرشح حزب الكتائب عن المقعد الماروني في قضاء زغرتا ميشال الدويهي الى حماوة المعركة الانتخابية في دائرة الشمال الثالثة التي تشمل البترون- الكورة - زغرتا وبشرّي. ولفت في حديث لـKataeb.org الى اننا نلمس قبول المواطنين لخطاب رئيس الكتائب النائب سامي الجميّل الداعي الى التغيير والنمط الجديد، عبر محاربة الفساد والطرق السياسية الملتوية. مؤكداً بأن الناس مستاءة جداً وتأمل وصول وجوه جديدة الى المجلس النيابي، كما لديها الحماسة الشديدة للمحاسبة بعد ان وُعدت وبقيت تلك الوعود حبراً عل ورق. ولفت الدويهي الى وجود حضور كبير للكتائب في زغرتا – الزاوية وهنالك مناصرون لنا بكمية لا يستهان بها، خصوصاً في المناطق الإسلامية ومنها حارة الفوار ومرياطة وحيلان، حيث يطالبوننا الأهالي بلقاءات مع النائب الجميّل وقد وعدناهم خيراً. مشيراً الى وجود إستياء كبير وتعب نفسي لدى الناس جرّاء السياسة الخاطئة لأكثرية المسؤولين . وأكد بأن الناس تطمح بدولة قوية قادرة على تسييّر امورها وامور مواطنيها كما يجب.

الدويهي: البلد مفلس واذا اكملت السلطة من دون خطة اقتصادية فذاهبون الى افلاس تام

حذّر مرشح حزب الكتائب عن المقعد الماروني في قضاء زغرتا ميشال الدويهي من ان البلد مفلس وذاهب الى الافلاس التام، وقال: "اليوم مؤتمر سيدر مختلف عن مؤتمر باريس، فالاخير كان مؤتمراً مانحاً اما "سيدر" فهو مؤتمر استدانة، واذا اكملت السلطة بهذه الطريقة ومن دون خطة ورؤية اقتصادية معولين على عائدات النفط والغاز، فنحن ذاهبون الى افلاس تام". الدويهي وفي حديث لبرنامج "اليوم السابع" عبر صوت لبنان 100.5، تمنى ان ينوّر الله عقول المسؤولين لتهدئة الوضع خصوصا اقتصادياً.

loading