سلاح نووي

غواصة نووية روسية تطلق أربعة صواريخ عابرة للقارات

أطلقت غواصة نووية روسية بنجاح، الثلاثاء، أربعة صواريخ باليستية عابرة للقارات من البحر الأبيض، على الساحل الشمالي الغربي لروسيا، بحسب ما أفاد الجيش في بيان نقلته وكالات الأنباء المحلية. وأطلقت الغواصة "يوري دولغوروكي" الصواريخ من تحت الماء في البحر الأبيض لتصيب هدفًا تجريبيًا عسكريًا على شبه جزيرة كامتشاتكا في أقصى الشرق، بحسب ما نقلت وكالة تاس الرسمية للأنباء عن أسطول البحرية الشمالي. وقالت البحرية إن هذه أول مرة يتم فيها إطلاق هذا العدد من الصواريخ من هذا النوع من الغواصات. وتزن غواصة "يوري دولغوروكي" 14720 طنًا، وهي من فئة الجيل الرابع من الغواصات الاستراتيجية، وصممت لحمل صواريخ بولافا العابرة للقارات القادرة على حمل رؤوس نووية، وتم اختبار الغواصة للمرة الأولى في البحر عام 2009.

بوتين يكشف عن أسلحة نووية جديدة لا سبيل لاعتراضها

كشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن مجموعة من الأسلحة النووية الجديدة امس (الخميس)، في واحدة من أكثر خطاباته استعراضاً للقوة منذ سنوات، قائلاً إن «هذه الأسلحة تستطيع أن تصيب أي نقطة في العالم ولا سبيل لاعتراضها». وفي الكلمة التي ألقاها قبل أسابيع من الانتخابات الرئاسية المتوقع أن يفوز فيها قال بوتين إن «روسيا ستعتبر أي هجوم نووي على حلفائها هجوماً عليها هي نفسها ويستدعي رداً فورياً». وتشير استطلاعات الرأي إلى أن بوتين سيفوز بسهولة في الانتخابات المقررة يوم 18 آذار (مارس). وعضد بوتين خطابه الصارم بمقاطع فيديو لبعض الصواريخ الجديدة التي كان يتحدث عنها. وعرضت المقاطع على شاشة عملاقة خلفه في قاعة مؤتمرات في وسط موسكو حيث كان يلقي خطاباً أمام النخبة السياسية.

loading