سلمى حايك

سلمى حايك بفيلمين جديدين

تطل النجمة سلمى حايك هذا العام بفيلمين جديدين الأول كوميدي والثاني كوميدي أكشن. الفيلم الكوميدي هو أميركي يحمل عنوان How to Be a Latin Lover سيطرح في دور العرض الأميركية في 28 نيسان. يتناول الفيلم قصة رجل يدعى مكسيمو (يلعب دوره الممثل المكسيكي أوجينيو ديربيز) تهجره زوجته الثمانيني الغنية، فيضطر للعيش مع شقيقته المنعزلة سارة (تعلب دورها سلمى حايك) وإبنها هيوغو. يحن ماكسيمو لحياة الرفاهية فيحاول إغواء سيدة أرملة بليونيرة.

من المكسيك.. هكذا تدعم سلمى حايك المرأة اللبنانية!

أكّدت الممثّلة المكسيكية من أصل لبناني "سلمى حايك"، دعمها الكامل لجميع حقوق المرأة اللبنانية ولا سيما من أجل منح الجنسية اللبنانية لأبنائها. وخلال ندوة لها في المركز اللبناني بالعاصمة المكسيكية "مكسيكو سيتي"، أشارت إلى إنّ الأمهات اللبنانيات يملكن كل الحق في تمرير جنسيتها إلى أطفالها بدون أي شك. ومن الناحية القانونية، يمكن للمرأة اللبنانية أن تمنح جنسيتها لزوجها الأجنبي، إلا أنّ أبناءها لا يحصلون على الجنسية اللبنانية، فلابدّ أن يكون الأطفال من أب لبناني منذ الصغر.

loading