سليمان فرنجية

فنيانوس الملتزم الصمت الحكومي: المعركة على وزارة الأشغال "قايمة قاعدة"

افتتح وزير الأشغال العامة يوسف فنيانوس الطريق السياحية التي تربط مزرعة عين النعناع ومزرعة البركة وعيون السيمان بطريق عيناتا الأرز، والتي تم الانتهاء من أعمال تأهيلها وتعبيدها، برفقة راعي أبرشية بعلبك دير الأحمر المارونية المطران حنا رحمة، النائب أنطوان حبشي، محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر ممثلاً بالمهندس جهاد حيدر، رئيس اتحاد بلديات منطقة دير الأحمر جان فخري، رئيس بلدية عيناتا ميشال رحمة، رئيس بلدية دير الأحمر لطيف القزح وفاعليات سياسية واجتماعية.بعد قصّ شريط الافتتاح، زار الوزير والوفد بلدة النعنعة وزرع شجرة لزاب وشكره رئيس بلدية عيناتا ميشال رحة على هذه الزيارة والمساعدة في تعبيد الطريق ثم انتقل الوفد الى بلدة عيناتا حيث اقيم له استقبال في البلدة ومنها انتقل الى بلدة البليقة. فنيانوس مثّل رئيس تيار المردة الوزير السابق سليمان فرنجية خلال حفل تكريم لهما نظمته بلديات الزرازير، عيناتا، نبحا المحفارة والقدام، برعاية البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ممثلاً بالمطران حنا رحمة، في حديقة كنيسة مار شربل في بلدة البليقة، بحضور النائب حبشي، النائبين السابقين ربيعة كيروز ونادر سكر، ممثل المحافظ بشير خضر المهندس جهاد حيدر، رؤساء بلديات ومخاتير وهيئات أهلية واجتماعية.

لماذا توزير كرامي غير وارد عند عون؟

توزير النائب فيصل كرامي على أن يكون من حصة رئيس الجمهورية ليس مطروحا عند الرئيس ميشال عون لسببين: الأول، يتعلق بتموضع كرامي السياسي الى جانب النائب سليمان فرنجية، وفي إطار تحالف وتكتل نيابي واحد.. إضافة الى انتقادات يوجهها كرامي في مجالسه للعهد. الثاني، يتعلق بمراعاة الرئيس عون للرئيس سعد الحريري غير الراغب بتمثيل سني من خارج تيار المستقبل، وإذا كان من وزير سني في الحصة الرئاسية فليكن وزيرا مستقلا ومن خارج مجلس النواب (فادي عسلي على سبيل المثال).

loading