طرابلس

ملّاحات أنفه تابع.. مطرانية الروم الارثوذكس تخرج عن صمتها

أصدرت مطرانية طرابلس والكورة وتوابعها للروم الارثوذكس بياناً أشارت فيه الى أن "الكنيسة تابعت بأسف حملة التشويه التي تعرّض لها مشروع القرية السياحية في بلدة أنفه، حتى قبل وضع تصاميمه وقبل تقديمها للإدارات المعنيّة. وكأن أصحاب الحملة يقومون بمحاكمة على النوايا لمشروع لم يطّلعوا عليه أساساً". وأضاف بيان المطرانية أن "أكثر ما أساء إلينا هو تشويه الحقائق المتصلة بالملاّحات والتعمية على الأهداف الاقتصاديّة والاجتماعيّة النبيلة للمشروع. حقيقة الأمر أن المشروع يحتضن تراث أنفه ويرتكز في جانب منه على إعادة تنشيط الملاّحات وإبراز الموقع الهام للملح البحري في حياة أبناء البلدة وثقافتهم".

Jobs
Advertise
Time line Adv
Advertise with us - horizontal 30
loading