عبد العزيز بوتفليقة

مئات آلاف الجزائريين يطالبون بوتفليقة بالتنحّي

بعد شهر من بدء الاحتجاجات، لا تزال التعبئة عالية في أوساط الجزائريين مع الدعوة إلى تظاهرات جديدة الجمعة للمطالبة برحيل الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بعد 20 عاماً في الحكم. وذكرت وكالة رويترز أن عدد المحتجين المتجمعين بوسط العاصمة يوم الجمعة للمطالبة بتنحي بوتفليقة تزايد بسرعة وأصبح بمئات الآلاف خلال ساعات قليلة، فيما أفادت مواقع جزائرية أن العدد وصل الى مليوني متظاهر. وشهد يوما الجمعة الماضيان تعبئة قياسية. ففي 15 آذار نظمت احتجاجات في 40 من 48 محافظة، وفق المصادر الأمنية، فيما قدر دبلوماسيون "بالملايين" عدد الجزائريين الذين خرجوا إلى الشوارع. وعلى شبكات التواصل الاجتماعي، استمرت دعوات التعبئة هذا الأسبوع للمشاركة في "حركة 22 مارس" مع انتشار هاشتاغ "يتنحاو اع" (ارحلوا كلكم)، و"نحن متحدون وهم انتهوا".

Time line Adv
loading