عرسال

باسيل يتابع من عرسال هجومه على مفوضية اللاجئين والامم المتحدة: كفى!

تابع وزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال جبران باسيل هجومه على الامم المتحدة من باب مفوضية اللاجئين وذلك في زيارة قام بها الى عرسال والتقى خلالها عددا من النازحين والمسؤولين عنهم منا عقد اجتماعا حضره رئيس بلدية عرسال باسل الحجيري واعضاء المجلس البلدي والمخاتير وفاعلياتها، بالاضافة الى لجان تمثّل النازحين السوريين الراغبين بالعودة الى بلادهم، في مبنى البلدية، في حضور النائب بكر الحجيري.اسيل لفت الى ان كلّ القوى في الداخل تريد عودة النازحين ولا أحد يريد إشكالا مع

اللاجئون السوريون.... عائدون الى بلادهم؟

أكد باسل الحجيري، رئيس بلدية عرسال اللبنانية الواقعة قرب الحدود مع سوريا، أنه من المتوقع عودة قرابة 3 آلاف لاجئ سوري من لبنان إلى بلادهم خلال الأسبوع القادم. وقال الحجيري لوكالة "رويترز" إن اللاجئين طلبوا العودة إلى سوريا، موضحا أنهم سيعودون إلى ديارهم في منطقة القلمون الغربي السورية على الأرجح قبل عيد الفطر. وبعدما استعاد الجيش السوري مزيدا من الأراضي، دعا الرئيس اللبناني ميشال عون اللاجئين إلى العودة إلى "المناطق الآمنة" حتى قبل التوصل إلى اتفاق لإنهاء الحرب. ووفقا لبيانات الأمم المتحدة، يستضيف لبنان حاليا حوالي مليون لاجئ سوري مسجل، يشكلون تقريبا ربع سكان البلد، فيما تقدر الحكومة اللبنانية عدد اللاجئين السوريين المقيمين في البلاد بنحو 1.5 مليون. وتشير السلطات اللبنانية إلى أن وجود هذا العدد الكبير للاجئين السوريين أثقل كاهل الخدمات العامة وكبح النمو الاقتصادي.

loading