علي بزي

لقاء الاربعاء: الاسبوع المقبل حاسم في ما يتعلق بملف الحدود البحرية

اشار عضو كتلة التنمية والتحرير النائب علي بزي ان الاسبوع المقبل حاسم في ما يتعلق بملف الحدود البحرية بعد عودة مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأوسط ديفيد ساترفيلد. وقال عقب لقاء الاربعاء: "نحن متفائلون وموقف لبنان الرسمي وموقف المجلس النيابي الذي عبر عنه بري كان واضحاً ان لبنان لن يتنازل عن حبة تراب من ارضه فالسيادة لا تتجزأ، وما يميز لبنان عن سائر البلاد، هو صلابة الموقف الوطني، ونتمنى ان يكون الموقف منسجماً مع نتائج اللقاءات". واضاف: "اخذت نقاط عدة بعين الاعتبار من الردود التي حصلت حتى الآن لا سيما ان تكون اميركا عاملاً مسهلاً ووسيطاً نزيهاً ويكون موضوع ترسيم الحدود تحت اشراف الامم المتحدة والتزاماً بالمنطوق الدولي تحت القرار 1701".

سجال قضية القذافي مستمر: ما حكاية الوثيقة المسرّبة؟

لم يتوقف السجال الذي انطلق على خلفية إحالة وزير العدل سليم جريصاتي قضية هنيبعل القذافي إلى التفتيش للتثبت من قانونية المسار القضائي بعد دخول توقيف ابن الزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي عامه الرابع. ودخلت على خط السجال، عائلة الإمام المغيّب السيد موسى الصدر. أما جديد القضية، فقبول وزير العدل سليم جريصاتي تحدّي النائب علي بزي له بإثبات تلقيه مراسلة من جنيف تتضمن سؤالاً عن ملابسات توقيف القذافي. وجرى أمس نشر وثيقة أُرسِلت إلى وزير العدل، وتكشف عن وصول وفد نهاية الشهر الحالي قادماً من جنيف للقاء جريصاتي.

Majnoun Leila
loading