علي خامنئي

لأول مرة ومنذ أكثر من 41 عاماَ... رئيس الحكومة الياباني في طهران!

استقبل المرشد الإيراني، علي خامنئي، صباح الخميس في طهران، رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي. وآبي هو أول رئيس وزراء ياباني يزور إيران منذ 41 عاماً، ووصل الأربعاء على رأس وفد رفيع المستوى إلى طهران. بدوره، أعلن متحدث باسم الحكومة اليابانية أن زيارة آبي إلى إيران ترمي إلى المساعدة في تخفيف حدة التوترات في الشرق الأوسط، وليس التوسط، على وجه التحديد، بين طهران وواشنطن. ويبدو أن تصريحات كبير أمناء مجلس الوزراء، يوشيهيد سوغا، للصحافيين تعني التقليل من أهمية التوقعات وتخفيضها، وسط احتمالات غامضة لمهمة آبي. وقال رئيس الوزراء الياباني، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الإيراني، حسن روحاني، في طهران الأربعاء: "لا نريد وقوع حرب جديدة في الشرق الأوسط". كما دعا آبي إيران إلى القيام بدور بناء في الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن "التوتر في الشرق الأوسط آخذ في التصعيد الآن، ويتوقع الخبراء حدوث مواجهة". وأضاف أن "الاستقرار في الشرق الأوسط ستعود فوائده على العالم أجمع، واليابان تأمل في المساعدة في إحلال السلام".

ظريف: ايران لا تسعى لإمتلاك أسلحة نووية

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الإثنين، إن بلاده "لا تسعى لامتلاك أسلحة نووية"، لافتا أن المرشد الأعلى في إيران آية الله علي خامنئي قد حظر امتلاك هذه الأسلحة في فتوى دينية. وقال ظريف، عبر حسابه بموقع "تويتر"، :" آية الله علي خامنئي قال منذ فترة طويلة إننا لا نسعى إلى امتلاك أسلحة نووية، في فتوى تحظر امتلاكها". وأضاف أنّ السياسات الأمريكية "تضر الشعب الإيراني وتسبب توترًا إقليميًا".

Majnoun Leila
loading