فرنسا

إصلاحات ماكرون: طلاب لبنان أيضاً يدفعون الثمن

يترقّب الطلاب اللبنانيّون ممن يتابعون دراساتهم العليا في فرنسا والراغبون في استكمال دراستهم فيها، مصير قرار الحكومة الفرنسية رفع رسوم التسجيل للطلاب الأجانب من غير الأوروبيين بدءاً من السنة الدراسية المقبلة. كما يحصون أسماء الجامعات التي بدأت تعلن رفضها تطبيق القرار «أقلّه» في العام المقبل. القرار، في حال إقراره، يلغي شبه مجانيّة الدراسة في الجامعات الرسمية الفرنسية، والمساواة التي يتمتّع بها الطلاب الأجانب في دفع الرسوم نفسها التي يدفعها الفرنسيون، مما قد يجعلهم يبحثون عن وجهات جديدة للدراسة ثلاث جامعات فرنسيّة رئيسية أعلنت، حتى الآن، رفضها تطبيق قرار الحكومة الفرنسيّة رفع رسوم الدراسة للطلاب الأجانب من غير الأوروبيين بدءاً من السنة 2019 - 2020. القرار الذي أعلنه رئيس الوزراء إدوارد فيليب في تشرين الثاني الماضي، لم يتحوّل إلى مرسوم نافذ بعد، ولم ينشر في الجريدة الرسمية، بل تجري دراسته في وزارة التعليم العالي. لكنه شكّل صدمة لعشرات آلاف الطلاب الذي يقصدون هذا البلد للدراسة، حيث تبقى كلفة التعليم - رغم ارتفاع كلفة المعيشة - أقلّ من غيرها من البلدان مثل بريطانيا والولايات المتحدة.

loading