كسروان

Jobs

المبالغ الكبيرة التي شرّعها القانون... تفتح الباب واسعاً لاستخدام المال السياسي

قبل اقل من شهرين من موعد اجراء الانتخابات النيابية يبقى السؤال الاكثر حساسية ودقة، هل سيلجأ البعض من المرشحين والقوى السياسية الى استخدام المال السياسي في العملية الانتخابية؟ وفي المقام الاول ما حصل في الدورات السابقة من عمليات لشراء الاصوات في العديد من الدوائر؟ بداية، وفق جهات حزبية ستخوض الانتخابات في مواجهة لوائح السلطة، فالقانون الانتخابي الجديد يشرّع بطرق غير مباشرة عملية استخدام المال السياسي نظراً للمبالغ الهائلة التي يقرها القانون للمرشحين بحسب عدد اصوات المقترعين في كل دائرة، وعلى هذا الاساس انجزت هذه الجهات عملية حسابية في كل الدوائر انتهت الى ان المرشح في اصغر دائرة من حيث عدد المقترعين باستطاعته صرف حوالى مليار ليرة لبنانية، على اعتبار ان للمرشح الحق بصرف خمسة الاف ليرة عن كل مقترع، اضافة الى مبلغ مقطوع وهو 150 مليون ليرة، اي ان ما يحدده القانون للمرشح من مصاريف في كل الدائرة جاء كالاتي:

Advertise
loading