كمال جنبلاط

جنبلاط يعتذر...وارسلان: لا تسيئوا لكمال جنبلاط!

قال النائب وليد جنبلاط عبر تويتر: "اعتذر من القرى والبلدات الجميلة والخلابة التي لم أستطع زيارتها نتيجة ضيق الوقت مثل الورهانية وبريح ووادي الست والفوارة وغيرها من شوفنا الجميل والخصب. فإلى يوم الاحد يوم التحدي ويوم النصر ان شاء الله".أضاف: "المعركة لا تتجزأ والشوف لا يتجزأ من إقليم الخروب إلى جبل الباروك."على صعيد درزي آخر، غرّد رئيس الحزب الديموقراطي اللبناني وزير المهجرين طلال أرسلان عبر حسابه في "تويتر" بالقول: "فلنترك هذه الانتخابات بطابعها الديموقراطي، ولنتبعد عن نبش الماضي وتبادل الاتهامات، ما يهمنا هو تقديم مشاريع انمائية للمستقبل والتركيز على التنمية في الجبل، والإساءة إلى رمز ككمال بك جنبلاط ولأي رمز من رموز الوطن هو أمر مرفوض ومستنكر من أي جهة أتى".

Time line Adv

جنبلاط: جوابنا على قرار ترامب هو التمسك بالتسوية الداخلية

غرّد رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر" فقال: "في السادس من كانون في يوم كمال جنبلاط تعترف اميركا بالقدس عاصمة لاسرائيل .يا له من قدر املى علينا وداع كمال جنبلاط وبعد اربعين عام ذهاب القدس العربية.لن نجيب بالمظاهرات .الجواب هو التمسك بالتسوية الداخلية،معالجة الفساد للاستفادة من الدعم الدولي ومنع العملاء من تخريب امن المخيمات".

loading