كهرباء لبنان

نقابة عمال ومستخدمي كهرباء لبنان: مستمرون بالاضراب المفتوح!

قررت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان بعد اللقاء الذي دعت له النقابة مع مدراء ورؤساء المصالح والدوائر في المؤسسة الإستمرار بالإضراب المفتوح . وطلبت عدم تسلم وتسليم المحروقات وعدم تسليم معدات من المخازن لكافة معامل الإنتاج والوحدات المعنية، كما طلبت من مصلحة حركة الطاقة ومصلحة محطات التحويل الرئيسية إبلاغ كافة المناوبين بعدم إجراء أي مناورة على شبكة النقل (توتر عالي – توتر متوسط) إلا بعد أخذ موافقة النقابة. وقررت عدم تشغيل أي مجموعة إنتاج متوقفة وعدم إجراء أي أعمال صيانة عليها والتوقف عن أعمال التحضيرات من قبل المديريات المعنية المتعلقة بتغذية كافة مراكز الإقتراع وأقلام القيد بالتيار الكهربائي خلال العملية الإنتخابية على كافة الأراضي اللبنانية. وأشارت الى أنه يستثنى من الإضراب عمال الإستثمار في معامل الإنتاج ومناوبي التنسيق في مديرية النقل والمناوبين في محطات التحويل الرئيسية وكل ما يشكل خطرا" على السلامة العامة.

كهرباء لبنان: التغذية تحسّنت بشكل ملحوظ ومجلس الإدارة يقوم بمهامه وفقا للقانون

صدر عن مؤسسة كهرباء لبنان البيان الاتي: "نظرا لسلسلة الافتراءات التي تتعرض لها مؤسسة كهرباء لبنان ومجلس ادارتها في الآونة الأخيرة، يهم المؤسسة أن توضح للرأي العام اللبناني الحقائق التالية على سبيل المثال لا الحصر:1 - إن التغذية بالتيار الكهربائي، وبعكس ما يحاول البعض الترويج له، تحسنت بشكل كبير في جميع المناطق اللبنانية، حيث وصلت القدرة الإنتاجية الموضوعة على الشبكة ولأول مرة الى 2200 ميغاوات خلال الصيف الفائت بفعل وضع جميع معامل الإنتاج في الخدمة، وهي حاليا 1800ميغاوات بينما كانت في السابق في حدود الـ 1500 ميغاوات. ويعود هذا التحسن لجملة إجراءات ومشاريع قامت بها وزارة الطاقة والمياه ومؤسسة كهرباء لبنان، ومن أبرزها: أ - استئجار طاقة بقدرة 370 ميغاوات من باخرتين لتوليد الطاقة، بما يؤمن حوالى أربع ساعات تغذية إضافية. ب - إنشاء معملي المحركات العكسية في الذوق والجية بقدرة 276 ميغاوات ووضعهما في الخدمة منذ أوائل العام الفائت، مما ساهم في تأمين حوالي ثلاث ساعات تغذية إضافية في جميع المناطق اللبنانية.

loading