كوريا الجنوبية

كوريا الشمالية تسمي اعضاء وفدها للمحادثات مع كوريا الجنوبية

اعلنت وزارة التوحيد في سيول ان كوريا الشمالية ارسلت قائمة بوفدها لاجتماع نادر رفيع المستوى مع كوريا الجنوبية هذا الاسبوع.واتفقت الكوريتان الجمعة على اجراء اول حوار رسمي بينهما منذ اكثر من عامين، ومن المتوقع ان تبحثا مشاركة كوريا الشمالية في دورة الالعاب الاولمبية الشتوية في كوريا الجنوبية الشهر المقبل. وذكرت وزارة التوحيد ان الوفد الكوري الشمالي الى الاجتماع الذي سيتم عقده الثلاثاء في قرية الهدنة في بانمونجوم سيترأسه ري سون-غون رئيس ادارة الشؤون الكورية. وأبلغت بيونغ يانغ الجنوب بأن أربعة مسؤولين آخرين سوف يرافقون ري، بمن فيهم مسؤولون عن الرياضة.

جديد ملف نساء المتعة بين كوريا الجنوبيّة واليابان!

أعلن رئيس كوريا الجنوبيّة مون جيه إن اليوم الخميس، ان اتفاقاً أبرم مع اليابان في العام 2015 في شأن قضيّة "نساء المتعة" اللواتي أجبرن على العمل في بيوت للدعارة للجيش الياباني خلال الحرب العالميّة الثانية، يشوبه قصور خطر.واعتبرت سيول، ان الاتفاق لا يُلبّي احتياجات الضحايا، ما يُلقي بظلال من الشك على العلاقات بين البلدَيْن مع سعيهما لكبح جماح كوريا الشماليّة.وجاء في بيان لقصر الرئاسة الكوري الجنوبي: "لا يحلّ الاتفاق قضيّة نساء المتعة"، ووصفه بأنّه "اتفاق سياسي يستثني الضحايا والعامة وينتهك المبادئ العامة للمجتمع الدولي فيما يخص حلّ القضايا التاريخيّة".

رصد هزتين أرضيتين لتجربة نووية في كوريا الشمالية

قال مسؤول في هيئة المسح الجيولوجي الأميركية، إنها رصدت هزتين أرضيتين محدودتين، السبت، من موقع اختبار نووي في كوريا الشمالية، نجمتا على الأرجح من التجربة النووية الضخمة التي أجريت في شهر سبتمبر. وأضاف المسؤول أن الهزتين جاءتا بقوة 2.9 و2.4 درجة على التوالي، الساعة 06:13 و06:40 بتوقيت غرينتش. وقالت الهيئة إن الهزتين كانتا قرب موقع بانجي ري للتجارب النووية، حيث أجرت كوريا الشمالية سادس وأكبر تجاربها النووية في الثالث من سبتمبر. وكانت سلسلة من الهزات الأرضية، التي وقعت منذ إجراء تلك التجربة، قد دفعت خبراء ومراقبين إلى توقع أنها ربما أسفرت عن تدمير الموقع الجبلي الواقع شمال غربي كوريا الشمالية حيث تجرى التجارب. وأعلن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون الشهر الماضي اكتمال القدرة النووية لبلاده، بعد اختبار أكبر صاروخ باليستي عابر للقارات، قال خبراء إنه يضع الأميركتين في مرمى الصواريخ الكورية.

loading
popup close

Show More