كوريا الشمالية

كوريا الشمالية تغيّر توقيتها الزمني

أعلنت كوريا الشمالية، مساء الجمعة، تقديم توقيتها بواقع نصف ساعة ليتوافق مع توقيت جارتها الجنوبية، وذلك كبادرة حسن نية، في إطار الجهود المبذولة لإحلال السلام بين الكوريتين. جاء ذلك الإعلان وفق بيان صادر عن وكالة الأنباء المركزية لكوريا الشمالية، نقلته وكالة "أسوشييتد برس" الأميركية. وسبق أن وعد زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، في 27 نيسان/ أبريل الماضي، خلال محادثاته مع نظيره الجنوبي مون جيه إن، بأن يضم المنطقة الزمنية لبلاده إلى نظيرتها الجنوبية.

ترامب يلمّح لمكان لقائه بزعيم كوريا الشمالية

لمّح الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاثنين إلى مكان القمة التي ستجمعه مع زعيم كوريا الشمالية والتي لم يحدد موعدها النهائي بعد. واقترح ترامب عبر تغريدته على تويتر، أن تتم قمته مع كيم جونغ أون على الحدود بين الكوريتين، متسائلاً:" ألا تعتبر قرية السلام (في إشارة إلى بانمونجوم) موقعاً أكثر تمثيلاً من بلد ثالث من أجل عقد اللقاء؟". وأضاف: "إنه مجرد سؤال". يذكر أن زعيمي الكوريتين، الشمالية كيم يونغ-أون والجنوبية مون جيه-إن، كانا سطرا يوم الجمعة الماضي فصلاً جديداً في العلاقات بين الجارتين، وذلك على الحدود الفاصلة بين بلديهما، قبيل انطلاق لقاء تاريخي طال انتظاره بينهما. فمع خطوة واحدة على لوح خرساني عند حدود البلدين في قرية السلام، بدأ كيم تاريخاً جديداً بعبور المنطقة الحدودية الأكثر تسليحاً في العالم لاستقبال الرئيس الكوري الجنوبي لإجراء محادثات حول الأسلحة النووية لكوريا الشمالية. ثم دعا كيم مون ليعبر إلى الشمال معه لفترة وجيزة قبل عودته إلى الجانب الجنوبي.

loading