كوريا الشمالية

لا موكب ولا حرّاس مع كيم جونغ أون

يُصعب إرضاء الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون حين يتعلق الأمر بوسائل تنقله، ولكن يبدو أن الرئيس المثير للجدل قدّ بدّل رأيه. فقد شوهد أثناء جولة في موقع عسكري وكان قد تخلّى عن المواكب الضخمة واستقل سياراة روسية الصنع. فامتنع عن ركوب إحدى سياراته الثقيلة المضادة للرصاص أو الليموزين المدرعة التي يحيط بها جيش من حراسه وبدلاً من ذلك ظهر بشكل واضح خلف النافذة الشفافة.

كوريا الشمالية ترد الجميل لترامب!

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن كوريا الشمالية سلمت الولايات المتحدة رفات 200 جندي أمريكي قضوا خلال الحرب الكورية. وقال ترامب أمام حشد من مؤيديه بولاية مينيسوتا، أمس الأربعاء: "استعدنا أبطالنا العظماء الراحلين. أعيدت الرفات اليوم. أعيدت 200 منها بالفعل". وحسب بيانات الجيش الأمريكي فإن مصير نحو 7700 جندي أميركي قضوا في الحرب الكورية التي دارت بين عامي 1950 و1953 لا يزال غير معروف. هذا وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت في وقت سابق عن تعليق تدريبات "حماة الحرية" السنوية العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية، والتي كان من المخطط إجراؤها في شهر أغسطس القادم، كثمرة لاجتماع ترامب مع كيم جونغ أون في 12 الشهر الجاري. وحتى الفترة الأخيرة، باتت التدريبات العسكرية الدورية بين واشنطن وسيئول، والتي اعتبرتها كوريا الشمالية تهديدا على أمنها، من أهم مكونات التوتر في المنطقة. وأسفر اجتماع لترامب مع كيم والذي عقد في سنغافورة، عن توقيعهما على وثيقة مشتركة، تعهدت فيها بيونغ يانغ بنزع سلاحها النووي مقابل ضمانات أمنية من الولايات المتحدة.

loading