ليبيا

خلاف في البرلمان يتحول إلى اشتباك بالأسلحة النارية

تحولت خلافات في البرلمان الليبي، اليوم الثلاثاء، إلى اشتباكات بالأسلحة النارية دارت أمام مجلس النواب في طبرق، وأدت إلى إصابة نائب. وفي التفاصيل، كان الخلاف بين النواب حول مشروع قانون الاستفتاء على الدستور، الذي من المقرر أن يتم التصويت عليه اليوم في المجلس بعد أن تم تأجيل جلسة التصويت أكثر من مرة. وأكدت تقارير إعلامية ليبية إصابة عضو مجلس النواب عن دائرة طبرق، صالح هاشم، مشيرة إلى أن إصابته خفيفة.

غارة أميركية على ليبيا... من المستهدف؟

قالت الولايات المتحدة اليوم الأربعاء إنها نفذت ضربة جوية دقيقة قرب بلدة بني وليد الليبية مما أدى إلى مقتل أربعة من أعضاء تنظيم داعش المتشدد. وقالت القيادة الأميركية في أفريقيا في بيان "إن الضربة نفذت بالتنسيق مع الحكومة المعترف بها دوليًا في طرابلس". وقال البيان "تشير تقديراتنا الراهنة إلى عدم سقوط قتلى مدنيين في هذه الضربة". وأظهرت صور تناقلها مصدر محلي في بني وليد عربة بيضاء قال إنها أصيبت في الضربة. وكانت العربة مخضبة بالدماء وتعرض سطحها وأحد جوانبها للدمار. وقال المصدر في بني وليد ومراسلون محليون إن أحد الذين سقطوا في الضربة هو عبدالعاطي الكيوي وهو ليبي كان قد سافر إلى سوريا وسبق أن تمركز في سرت التي سيطر عليها تنظيم داعش من 2015 إلى 2016. وقدٓمت الولايات المتحدة المساندة الجوية للقوات الليبية التي طردت داعش من سرت في 2016 وواصلت منذ نهاية تلك الحملة شن الضربات من حين لآخر ضد من يشتبه بأنهم متشددون في ليبيا. وتقع بني وليد على مسافة 150 كيلومترًا جنوب طرابلس.

loading